وحدات عسكرية دولية تشد الرحال نحو المغرب

16 أبريل 2018 11:37
خبر سار لقدماء المحاربين والجيش المغربي

هوية بريس – متابعة

يستعد المغرب لاستضافة المناورات العسكرية، الأسد الإفريقي 2018، للمرة الحادية عشر على التوالي، والتي ستنطلق يوم السبت القادم، بمدينة طانطان، وبنجرير، ووادي درعة، حيث بدأت الأطقم العسكرية الدولية المشاركة في المناورات في التوافد على المغرب.

والتدريبات العسكرية التي يعود تاريخها إلى سنة 2007، تناور فيها الوحدات العسكرية المشاركة برا وبحرا وجوا، مستعملة فيها الذخائر الحية، ومعتمدة فيها على تكتيكات وخطط عسكرية حديثة، وذلك في إطار تعزيز العمليات العسكرية بالمنطقة، تحسبا للهجومات الإرهابية المتطرفة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
26°
34°
الثلاثاء
27°
الأربعاء
24°
الخميس
26°
الجمعة

حديث الصورة

كاريكاتير