وزارة الأوقاف تنفق أزيد من 14 مليارا على آلاف الأضرحة والزوايا!!



عدد القراءات 10573

وزارة الأوقاف تنفق أزيد من 14 مليارا على آلاف الأضرحة والزوايا

هوية بريس – متابعة

صرح وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أن وزارته تنفق أزيد من 14.6 مليار سنتيم على الأضرحة والزوايا، في إطار الهبات التي تقدمها سنويا إلى القائمين عليها من أجل الاعتناء بها وصيانتها والحيلولة دون زوالها.

المعطيات، التي أماط عنها الوزير أحمد التوفيق حسب مصادر إعلامية خلال جلسة برلمانية بمجلس النواب لأول مرة، أكدت أن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية التي يشرف عليها أنفقت 146 مليون درهم أي ما يعادل 14 مليارا ونصف المليار على الأضرحة والزوايا، دون تحديد المدة التي تم فيها صرف هذه المبالغ.

وحسب الوزير، فإن المعطيات التي تتوفر عليها وزارته تؤكد أن المملكة تتضمن 5038 ضريحا، وأن عدد الزوايا في المغرب بلغ 1496 زاوية.

 

 

4 تعليقات

  1. لا حول و لا قوة الا بالله العلي اىقدير.حسبي الله و نعم الوكيل.محاربة الصلاة في المخيمات و الزنا لا تهم المجتمع حسب وزيرنا و يزيد التوفيق في مكانة الاضرحة.اي اسلام هذا؟؟؟و اي دولة اعيش بها؟الاجدر الاهتمام بائمة المساجد و الوعاض.يترمون الخالق و يتوسلون بالاضرحة،عالم غريب.

  2. المعطيات تؤكد أن الأضرحة و الزوايا يُحقق كل واحد منهم دخلاً شهرياً بأكثر مِنْ 18 مليون سنتيم، مِن غير احتساب تبرعات المريدين وبقشيش الزوار، يعني أن راتب الأولياء 《الصالحين》 أكثر من ضعف راتب الوزراء 《الطالحين》، وإن كان من الغريب إنفاق هٰاته المبالغ علىٰ الأموات، فإن عين الغرابة أن تكون الجهة المنفقة وزارة تسمىٰ وزارة الشؤون الإسلامية، وفِي بلد يتضلل ربع سكانه فيء الفقر المدقع، وتخلف في كل القطاعات الحيوية، وإن كان من الضروري المطالبة بإلغاء تقاعد البرلمانيين والوزراء الأحياء، فإن الأولى المطالبة بإلغاء تقاعد الأولياء الأموات، ولو أنَّ تلك المبالغ التي تُصرف علىٰ إحياء ذكر الموتى والعناية بمضاجعهم المؤقتة. صُرفت علىٰ المدارس مثلاً لتمَّ إحياء أُمَّة بأكملها.
    ‘‘ ولكن لا حياة لمن تنادي ‘‘

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق