وزير خارجية المغرب: الطرف الأساسي بقضية الصحراء هو الجزائر

11 نوفمبر 2017 21:25
مخيمات تندوف: منطقة ينعدم فيها القانون وتشهد ممارسات وحشية في حق المحتجزين

هوية بريس – وكالات

اعتبر وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، أمس الجمعة، أنّ التقدّم في حلّ قضية الصحراء لن يكون إلا بانخراط “الطرف الحقيقي” فيها، ألا وهو الجزائر.

جاء ذلك خلال تقديم الوزير حصيلة وزارته بلجنة الخارجية لمجلس النواب (الغرفة الأولى بالبرلمان ).

وقال بوريطة “من أجل التقدم (في حل القضية) يجب أن يكون هناك محاورون، والطرف الأساسي هو الجزائر”.

وذكر أنّ “(جبهة) البورليساريو لا إرادة لها وتأخذ التعليمات، وإذا لم ينخرط الطرف الحقيقي الذي له دور في قضية الصحراء (في إشارة للجزائر) في إيجاد حل، فلن تكون هناك نتيجة”.

وتابع “إذا لم تتحمل الجزائر المسؤولية، لن يكون هناك مسار لإيجاد حل لقضية الصحراء”.

ولفت أن “هناك طرفا (لم يسمه) يحتضن البوليساريو ويحركها دبلوماسيا ويمولها، إلا أن هذه الدولة لا تعتبر نفسها طرفا في الموضوع″.

وأردف أن “تحرّك دبلوماسية بلاده ينبني على القضية الوطنية (الصحراء)، والنموذج المغربي السياسي والاقتصادي، والجالية المغربية في الخارج”.

وبالنسبة للوزير، فإن “الدفاع عن القضية الوطنية يكون في إطار ثنائي ودولي، إضافة إلى الترويج والتعريف للنموذج المغربي سياسيا واقتصاديا واجتماعيا، أو الدفاع عنه أمام بعض الأطراف”، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
26°
الخميس
25°
الجمعة
24°
السبت
23°
أحد

حديث الصورة

كاريكاتير