بلطجة وتهديد بـ”التصفية الجسدية”.. العمراني يكشف كواليس تأجيل انتخاب عمدة الرباط

20 سبتمبر 2021 20:37

هوية بريس – متابعات

مشادات كلامية وأعمال عنف واتهامات بـ”التصفية الجسدية” بين عدد من المنتخبين شهدتها جلسة انتخاب رئيس المجلس الجماعي لمدينة الرباط، اليوم الاثنين.

كما عرفت الجلسة تدخل السلطات الأمنية واعتقال بعض الأشخاص، وقد تقرر تأجيل جلسة انتخاب عمدة الرباط،  إلى أجل لم يحدد بعد، بسبب “بلوكاج” بدأ به الاجتماع الذي احتضنه مقر ولاية الرباط سلا القنيطرة.

هذا وعلق نائب عدة الرباط، لحسن العمراني، على الفضيحة التي شهدتها الرباط بقوله “من حيث المبدأ، فإن عدم النجاح في انتخاب أجهزة مجلس جماعة الرباط في الجلسة الأولى بالنسبة للعاصمة فيه إشارة سلبية”.

وبخصوص حيثيات رفع جلسة التصويت، أوضح العمراني، في تصريح لموقع العدالة والتنمية، أنه بعد اكتمال النصاب، حضر 80 عضوا من أصل 81 عضو، قامت السلطة بالمناداة على الأكبر سنا بمقتضى القانون ليرأس الجلسة وأصغر سنا ككاتب للمجلس.

وأضاف العمراني، أنه ” بعد لحظات، حصل مجموعة من الأعضاء، يبدو أنهم يدعمون طرفا واحدا، على عدد من المداخلات، بعدها توالت الكلمات إلى مستوى لم يبق النظام داخل القاعة”، وتابع أنه كان هناك ارتباك وتدخلات جماعية داخل الجلسة، وهو ما دفع الرئيس إلى رفع الجلسة.

إلى ذلك، أكد العمراني، أن فريق حزب العدالة والتنمية، حضر بشكل جماعي دون استثناء (8 أعضاء)، مبرزا أن فريق المصباح أول من دخل للقاعة وآخر من غادرها.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
16°
الإثنين
17°
الثلاثاء
17°
الأربعاء
17°
الخميس

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M