آشتون تلتقي مرسي وفضيحة البرادعي والعمالة للغرب

30 يوليو 2013 13:38

هوية بريس – متابعة

الثلاثاء 30 يوليوز 2013م

سردت “كاثرين آشتون” -الممثل الأعلى للسياسة الأمنية والخارجية بالاتحاد الأوروبي- للصحافيين تفاصيل لقائها بالرئيس المعزول محمد مرسي، وفق ما أفادت به وكالة رويترز والأناضول.

ونقلت وكالات الأنباء قول “آشتون” التي أكدت لقاءها مرسي في ساعة متأخرة من ليل الاثنين: “إنه بصحة جيدة، ويلقى معاملة حسنة، ولكنها لا تعرف في أي مكان بالضبط تم اللقاء”.

وفي إجابتها على سؤال حول مدى استشعارها أية نية للرئيس مرسي لتقبل الأمر الواقع، قالت «آشتون»: «لا أستطيع أن أعرف أو أجيب عن هذا السؤال، لأنني لم أستطع لإخراج الكلام من فمه».

وأضافت «آشتون»: إن اللقاء مع مرسي في مكان احتجازه كان صريحًا ومفتوحًا، وإنه تتوفر لديه وسائل الاطلاع على التليفزيون والجرائد المختلفة، وذلك دون أن تشير لتفاصيل عن فحوى اللقاء.

وأوضحت أن هدفها من زيارة القاهرة ولقاء مرسي ليس تقديم الحلول، وأن الحلول بيد الأطراف المعنية بالأزمة الجارية في مصر.

وفي غضون ذلك، أكدت بعثة الاتحاد الأوروبي في بيان مقتضب الثلاثاء أن «آشتون» التقت مرسي لمدة ساعتين مساء الاثنين، وذلك بموافقة من السلطات بعد أن عرضت «آشتون» صيغة لحل الأزمة الراهنة.

هذا ونشرت مجلة “سبيجيل” الألمانية معلومات أخرى عن اللقاء هذا ملخصها:

1-  أشتون قامت بالزيارة التي وصفتها المجلة بـ”المفاجئة” والتي استغرقت ساعتين بعد أن تم نقلها بطائرة هليكوبتر عسكرية إلي المكان السري الذي يحتجز فيه الرئيس مرسي.

2- الرئيس مرسي ممنوع عنه الزيارة لكن ممثلة الإتحاد الأوروبي شيء آخر.

3- المجلة استندت إلى تقرير للأسوشيتد برس حول ظروف احتجاز مرسي مؤكدة أنه بحسب مصادر مطلعة جداً في الجيش فإن مرسي يتعرض للاستجواب من قٍبل رجال المخابرات الحربية مرة علي الأقل يومياً، يستمر الاستجواب فيها أحياناً إلى ما يزيد عن خمس ساعات.

4- بحسب التقرير مرسي لا يسمح له بقراءة الصحف ولا مشاهدة التلفزيون وفي الأوقات التي لا يتم فيها استجوابه يقضي الرئيس مرسي وقته في الصلاة وقراءة القرآن.

وفي جانب آخر فإن مراسل “وول ستريت جورنال” بالشرق الأوسط كتب تغريدة، قال فيها: “في اتصال هاتفي اليوم (29 يوليوز) برئيس الحكومة المصري حازم الببلاوي سألته هل ستلتقي آشتون مرسي الليلة؟ فقال لي: لا أدري، اسأل البرادعي”.


والعجيب أن التغريدة حذفها مات برادلي، بعد ذلك؛ فكان له هذا الحوار مع حسام عبد العزيز:

“حسام عبد العزيز: أنت حذفت تغريدة عن اتصال تليفوني بينك وبين حازم الببلاوي، وقلت: إنك سألته عن زيارة آشتون مرسي، فقال لك: اسأل البرادعي. لماذا حذفت التغريدة؟

مات برادلي: آسف، حذفتها بطريق الخطأ.

حسام: لا عليك، سؤالي هو: هل قال لك الببلاوي فعلا: اسأل البرادعي؟ 

مات برادلي: نعم”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

أوقات الصلاة

حسب توقيت مدينة الرباط وسلا / المغرب
الفجر 06:39
الشروق 08:04
الظهر 13:46
العصر 16:50
المغرب 19:20
العشاء 20:35
حالة الطقس
7°
21°
الخميس
23°
الجمعة
23°
السبت
23°
أحد

حديث الصورة

صورة.. يد طفلة مغربية!!

كاريكاتير