نائبة معارضة تلقى قنبلة مسيلة للدموع في برلمان كوسوفو

24 أكتوبر 2015 14:48
نائبة معارضة تلقى قنبلة مسيلة للدموع في برلمان كوسوفو

نائبة معارضة تلقى قنبلة مسيلة للدموع في برلمان كوسوفو

هوية بريس – متابعة

السبت 24 أكتوبر 2015

أطلقت سياسية من المعارضة في كوسوفو، قنبلة مسيلة للدموع في البرلمان، ممّا أجبر أعضاءه على الفرار من القاعة، في ثالث حادثة من نوعها خلال أسبوعين.

وتقف المعارضة في وجه اتفاق يتوسط فيه الاتحاد الأوروبي مع صربيا التي أعلنت كوسوفو الاستقلال عنها في 2008، واتفاقية منفصلة لترسيم حدود كوسوفو مع جمهورية مونتينيغرو.

وتدعى النائبة التي أطلقت قنبلة الغاز دونيكا كادا بويوبي من حزب “التحالف من أجل مستقبل كوسوفو” المعارض، وقالت للصحفيين بعد الحادثة “سنواصل المقاومة لحين إلغاء هاتين الاتفاقيتين”.

وعلق رئيس البرلمان الجلسة بينما فرّ الأعضاء من رائحة الغاز، ومن المقرّر أن تستمر الجلسة في وقت لاحق لكن أحزاب المعارضة قالت “إنها ستحاول إيقافها مرّة أخرى”.

وهذه هي ثالث مرّة يطلق فيها أحدهم قنبلة مسيلة للدموع في البرلمان والمرة الثانية لبويوبي نفسها. واستدعتها الشرطة للتحقيق لكنها رفضت الامتثال للأمر، وفقا للمفكرة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
24°
22°
أحد
22°
الإثنين
22°
الثلاثاء
22°
الأربعاء

حديث الصورة

صورة.. من فيضانات إسبانيا التي خلفت خسائر مادية ضخمة جدا

كاريكاتير

كاريكاتير.. ونمضي ليلحق بنا من بعدنا