مدرسة تمريض بالتشيك تمنع طالبتين مسلمتين من ارتداء الحجاب

09 نوفمبر 2013 18:34
حظر الحجاب في النمسا بدعوى الاندماج

هوية بريس – متابعة

السبت 09 نونبر 2013م

قامت إدارة إحدى مدارس التمريض في العاصمة التشيكية “براغ” بمنع فتاتين مسلمتين من ارتداء حجابهما، ما دفعهما إلى مغادرة المدرسة؛ وفقا للمفكرة.

وأورد «راديو براغ» اليوم (السبت) أن إحدى الطالبتين طلبت ارتداء وشاح يغطي رأسها فقط، غير أن إدارة المدرسة رفضت الأمر وقالت إنه غير مقبول، في حين بدأت الطالبة الأخرى حضور الحصص الدراسية من دون ارتداء الحجاب وغادرت المدرسة في وقت لاحق.

وعللت إدارة المدرسة رفضها لارتداء الطالبتين الحجاب بأنه مخالف للسياسات الرسمية، وأن الطالبتين البالغتين من العمر 23 (صومالية الجنسية) و25 عاما (أفغانية الجنسية) لديهما مشكلات أخرى مع قواعد المدرسة وهي التهم التي أنكرتها الطالبتان.

يذكر أنه لا يوجد في الوقت الحالي داخل جمهورية التشيك قوانين تحظر ارتداء الحجاب أو الأزياء الإسلامية الأخرى في الأماكن العامة. 

وهذا مثال آخر للعنصرية الغربية ضد المظاهر الإسلامية، فبالرغم من بلوغ الفتاتين لسن متقدمة، وتجاوزهما لسن المراهقة بسنوات، وهو ما يعبر على أن ارتداءهما للحجاب ناتج عن قناعة شخصية قبل أن تكون دينية؛ ها هي السياسات الغربية تضيق على الحقوق بدعوى مخالفة السياسات الرسمية؛ فهل كهذا ستصير دولنا إذا اعتمدت العلمانية نظاما لها مثل الغرب، بالتأكيد الجواب: نعم؛ بل وأشد كما كان الحال في تركيا. 

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
22°
24°
أحد
22°
الإثنين
22°
الثلاثاء
22°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير