بدء التحقيق مع محمد بديع بتهمة التخابر وقتل المتظاهرين

20 أغسطس 2013 17:20

هوية بريس – المفكرة

الثلاثاء 20 غشت 2013م

بعد القاء القبض على محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، تنفيذا لقرارات النيابة الصادرة بحقه، بدأت نيابة مصر الجديدة برئاسة المستشار إبراهيم صالح، اليوم الثلاثاء، التحقيق معه، ووجهت النيابة له، عدة اتهمات منها قتل المتظاهرين، والتحريض بالأمر المباشر وإصدار تعليمات لقيادات الجماعة، وعلى رأسهم خيرت الشاطر ومحمد البلتاجى وعصام العريان ورشاد بيومى وآخرين لقتل كل من يحاول التظاهر أو اقتحام مكتب الإرشاد بالمقطم بحسب صحيفة الشروق.

كما وجهت له تهمة التخابر لصالح جهات أجنبية لزعزعة الاستقرار والأمن القومى للبلاد وقتل المتظاهرين السلميين وإحراز الأسلحة والمتفجرات، والاعتداء على الثكنات العسكرية والمساس بسلامة البلاد وأراضيها ووحدتها، وإلحاق أضرار جسيمة بمركز البلاد الاقتصادى؛ وذلك باستعمال القوة والإرهاب، من خلال الاشتراك مع كل من (الرئيس المعزول محمد مرسى العياط ومهدى عاكف المرشد السابق للجماعة وعصام العريان ومحمد البلتاجى وصفوت حجازى ومحمود غزلان وعصام سلطان وآخرين.

وتتعرض جماعة الإخوان المسلمين لعملية تقويض، بدءًا من عمليات القتل للمتظاهرين منهم مع عامة طوائف الشعب المتظاهرة تنديدا بالانقلاب والمجازر الوحشية، ووصولا إلى استهداف جميع قيادات الجماعة بالاعتقال، ومداهمة مؤسساتها الاجتماعية والدعوية والإعلامية، في الوقت الذي تنادي فيه الجماعة مؤيديها بالتزام السلمية، علما بأنه ليس هناك دليل دامغ لدى السلطات باستخدام الإخوان للسلاح.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
27°
24°
أحد
24°
الإثنين
24°
الثلاثاء
24°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M