السجن من 7 إلى 10 سنوات لصحافيي الجزيرة الثلاثة المحبوسين في مصر

23 يونيو 2014 12:42
السجن من 7 إلى 10 سنوات لصحافيي الجزيرة الثلاثة المحبوسين في مصر

السجن من 7 إلى 10 سنوات لصحافيي الجزيرة الثلاثة المحبوسين في مصر

هوية بريس – أ ف ب

الإثنين 23 يونيو 2014

أصدرت محكمة جنايات مصرية الإثنين أحكاما بالسجن من 7 سنوات إلى 10 سنوات على ثلاثة صحافيين من قناة الجزيرة القطرية المتهمة بدعم جماعة الإخوان المسلمين.

وقضت المحكمة بالسجن 7 سنوات لكل من الأسترالي “بيتر غريست” والمصري-الكندي محمد فاضل فهمي الذي كان مديرا لمكتب الجزيرة الإنجليزية قبل حظرها وبحبس المعد المصري في القناة باهر محمد لمدة 10 سنوات.

والصحافيون الثلاثة محبوسون احتياطيا في مصر منذ نهاية دجنبر الماضي.

وقضت المحكمة بالسجن 7 سنوات لأربعة متهمين آخرين كانوا محبوسين احتياطيا على ذمة القضية وبرأت متهمين اثنين آخرين كانا قيد الحبس الاحتياطي كذلك.

وأصدرت المحكمة أحكاما بالسجن عشر سنوات على المتهمين الـ11 الذين تمت محاكمتهم غيابيا في نفس القضية ومن بينهم ثلاثة صحافيين أجانب.

وفور النطق بالحكم، انهارت والدة محمد فاضل فهمي بالبكاء وقالت “ماذا فعلوا، فليقل لي أحد ما هي الأدلة التي وجدوها لكي يحكموا عليهم بالسجن عشر وسبع سنوات”.

أما شقيقه عادل فاضل فهمي فغادر القاعة غاضبا وهو يقول: “كل شيء فاسد.. الفساد في كل مكان”.

وفي الإجمال كان 20 متهما يحاكمون في هذه القضية من بينهم 16 مصريا متهمين بالانضمام إلى “تنظيم إرهابي” في إشارة إلى جماعة الإخوان المسلمين التي صنفها القضاء المصري جماعة إرهابية العام الماضي بعد إطاحة الرئيس المنتمي إليها محمد مرسي.

وألقي القبض على “غريست” وفهمي في غرفة بأحد فنادق القاهرة كانوا يستخدمونها كمكتب بعد مداهمة قوات الأمن لمكاتب قناة الجزيرة.

وكان الصحافيان يعملان من دون التصريح الرسمي الذي يقضي القانون بأن تحصل عليه كل وسائل الإعلام العاملة في مصر.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
26°
الأربعاء
26°
الخميس
26°
الجمعة
25°
السبت

حديث الصورة

كاريكاتير