حزب المحافظين البريطاني يؤيد الوزيرة المسلمة المستقيلة بسبب غزة

06 أغسطس 2014 17:51
حزب المحافظين البريطاني يؤيد الوزيرة المسلمة المستقيلة بسبب غزة

حزب المحافظين البريطاني يؤيد الوزيرة المسلمة المستقيلة بسبب غزة

هوية بريس – متابعة

الأربعاء 06 غشت 2014

انتفض حزب المحافظين البريطاني الحاكم على رئيس الوزراء المنتمي للحزب بعد موقفه المتخاذل من العدوان الصهيوني على غزة، وفقا للمفكرة.

فقد واجه رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون موقفًا عصيبًا داخل حزب المحافظين مع إعلان كبار أعضاء الحزب تأييدهم لموقف الوزيرة البريطانية السابقة البارونة سعيدة وارسي، التي قدمت استقالتها أمس الثلاثاء احتجاجًا على سياسة الحكومة حيال الوضع في غزة.

وضم دومينيك جريف -النائب العام السابق- صوته إلى جوقة من كبار المحافظين الغاضبين من سياسة الحكومة البريطانية تجاه العملية العسكرية الصهيونية، وزاد من الضغوط على رئيس الوزراء لإدانة الغارات الجوية الصهيونية على غزة.

وقالت وزيرة الدولة في الخارجية البريطانية ووزيرة شؤون الجاليات والأديان السابقة سعيدة وارسي -في تصريح مقتضب بعد إعلان استقالتها أمس-: “خلال الأسابيع الأربعة الماضية قمت بكل ما أستطيع القيام به من خلال الاجتماعات الرسمية وغير الرسمية، محاولة إقناع زملائي بأن سياستنا الحالية تجاه غزة لا يمكن “الدفاع عنها أخلاقيًّا” وهي لا تصب في مصلحتنا وسيكون لها عواقب علينا، دوليًّا وهنا في بلادنا”، وفقًا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
20°
الثلاثاء
21°
الأربعاء
23°
الخميس
24°
الجمعة

حديث الصورة

صورة: بعنصرية واحتقار.. "إسرائيلي" يتسلى بالتقاط صور مع مهاجر إفريقي وجده يستحم بشاطئ "تل أبيب"

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة