«فيسبوك» يُشدّد ضوابط إجراء الدراسات على المستخدمين

03 أكتوبر 2014 22:26
«فيسبوك» يُشدّد ضوابط إجراء الدراسات على المستخدمين

«فيسبوك» يُشدّد ضوابط إجراء الدراسات على المستخدمين

هوية بريس – متابعة

الجمعة 03 أكتوبر 2014

أعلن موقع “فيسبوك” للتواصل الاجتماعي عن عزمه تشديد الضوابط حول إجراء الدراسات أو البحوث الأكاديميّة على مستخدميه، وفقا للمفكرة.

وأوضح المدير التقني في الموقع، مايك شرويبفير، أنّ “بعض التغييرات تم اتخاذها لجعل إجراء الدراسات أكثر مسؤوليّة”.

وأضاف شرويبفير، في بيان نشره عبر مدونة “فيسبوك”، أنّ الشركة ملتزمة بالقيام بالأبحاث والدراسات على المستخدمين بغرض تحسين الشبكة الاجتماعية وجعلها أفضل، إلا أن تلك الأبحاث ستتم في مجموعة من الأطر الجديدة.

وأشار شرويبفير إلى أن “فيسبوك” أصبح كذلك ملتزماً بإجراء تدريب لموظفيه، خاصة الجدد منهم، حول كيفية الالتزام بقواعد الخصوصية الخاصة بالمستخدمين، وكيفية عدم تجاوزها عند إجراء أي أبحاث أو جمع أي معلومات.

ويأتي ذلك، بعد انتقادات كبيرة واجهت “فيسبوك” بسبب دراسة تناولت مشاعر المستخدمين، تخصّصت في دراسة مدى تأثُّر مزاج المستخدمين بمشاركات أصدقائهم المعبرة عن مشاعر الحزن والفرح. واعتبرت الانتقادات أنّ طريقة إجراء الدراسة غير أخلاقيّة ولا تحترم الخصوصيّة، خصوصاً أنّها أُجريت دون معرفة المستخدمين الذين شملتهم الدراسة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
7°
16°
الأربعاء
19°
الخميس
18°
الجمعة
17°
السبت

كاريكاتير

حديث الصورة

المغرب كندا
128M512M