الغنوشي: النهضة لن تسمح بعودة أصنام الحزب الواحد والزعيم الأوحد

28 أكتوبر 2014 19:14
الغنوشي يترشح للانتخابات التشريعية

الغنوشي: النهضة لن تسمح بعودة أصنام الحزب الواحد والزعيم الأوحد

هوية بريس – متابعة

الثلاثاء 28 أكتوبر 2014

قال رئيس حركة النهضة الإسلامية، راشد الغنوشي، إن “النهضة لن تسمح بعودة أصنام الحزب الواحد والزعيم الأوحد والانتخابات المزيفة والمال الفاسد إلى الأبد”.

وأضاف، خلال مؤتمر شعبي أمام مقر حركة النهضة بالعاصمة تونس: “المستقبل في تونس اليوم للحرية وللإسلام والوحدة الوطنية ورفض العنف والإقصاء والإرهاب”.

وأوضح الغنوشي أن “الشعب التونسي تعرّض لمحاولات متكررة من الغش ومن غسيل الأدمغة ولكنه سيبقى شعبًا ذكيًا ووفيا وأبيا”.

وتجمع المئات من أنصار حركة النهضة مساء الإثنين، أمام مقر الحركة رافعين رايات تونس ورايات النهضة مرددين شعارات مساندة لحزبهم.

وفي وقت سابق اليوم، أقرّت حركة النهضة باحتلالها المركز الثاني بعد حزب نداء تونس في الانتخابات.

حزب “‫‏نداء تونس”؛ لن نتحالف مع الإسلاميين

قال مسؤولان بحزب “‫‏نداء تونس”، الحزب الذي تصدر نتائج الانتخابات التشريعية بحسب النتائج الأولية، إن حزبهما قد يتحالف مع “الأحزاب الديمقراطية” والتي تشبه حزبهما في مرجعياتها.

وفي تصريحات لوكالة الأناضول، مساء يوم الاثنين، قال أيمن بجاوي، عضو المجلس الوطني لحزب نداء تونس: “إن كان علينا التحالف فينبغي أن يكون مع الديمقراطيين: الجبهة الشعبية وآفاق تونس والمسار”.

وأضاف “لدينا واجب أخلاقي تجاههم؛ كون مناصريهم خيروا التصويت لنا لتجنب تشرذم الأصوات، كما حصل في انتخابات المجلس التأسيسي في 2011″، التي شهدت حصول حزب النهضة على الأغلبية.

ووفقا للأرقام التي نشرتها وكالة الأناضول، بشكل حصري عقب إغلاق مكاتب الاقتراع، تصدر نداء تونس صدارة الانتخابات التشريعية على الرغم من أنه لا يتوفر سوى على أغلبية نسبية بـ 84 مقعدا (من أصل 217) بحسب أرقام الأناضول، في انتظار الأرقام الرسمية النهائية.

ويتوجب على نداء تونس القيام بتحالفات لبلوغ سقف 109 مقاعد لتؤهله لتشكيل حكومة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°

حديث الصورة

صورة.. رافع أكف الضراعة إلى المولى سبحانه والأمطار تهطل في صعيد عرفات

كاريكاتير

كاريكاتير.. ونمضي ليلحق بنا من بعدنا