الملك محمد السادس في خطاب المسيرة: الصحراء قضية وجود لا قضية حدود

06 نوفمبر 2014 23:30
الملك محمد السادس في خطاب المسيرة: الصحراء قضية وجود لا قضية حدود

الملك محمد السادس في خطاب المسيرة: الصحراء قضية وجود لا قضية حدود

هوية بريس – جواد أمزون

الخميس 06 نونبر 2014

بعبارات لا لبس فيها ولا غموض وبكل صراحة تكلم ملكنا اليوم 6/11/2014 في خطابه بمناسبة ذكرى 39 للمسيرة الخضراء عن الجهوية المتقدمة وعن وحدة المغاربة بعيدا عن التعصب القبلي..

كما تحدث عن قضية الصحراء المغربية التي أكد أنها قضية وجود لا قضية حدود وأن المغرب لن يفرط في صحرائه التي تربطها مع المغرب علاقة ضاربة في أعماق التاريخ وأن أقصى ما يمكن أن يقدمه المغرب هو مبادرة الحكم الذاتي..

كما أكد أنه لن يقبل أن يتاجر بقضية الصحراء من وصفهم بالانتهازيين -المستفيدين من الريع والذين يضعون رجلا مع الوطن إن استفادوا ورجلا مع العدو إن منعوا-..

كما أكد أن لا منزلة بين الوطنية والخيانة فإما أن يكون الواحد وطنيا أو خائنا وجميع القوانين الوطنية والدولية تعتبر التآمر مع العدو خيانة عظمى… والمغرب لن يكون أبدا، مصنعا لشهداء الخيانة.. ولن يغفر لمن تمادى في الخيانة..

كما بين الملك أهم المنجزات في الصحراء مقارنا بين ما بعد المسيرة وما قبلها.. ورفض الملك تبخيس مبادرات المغرب وتهويل الاحداث التي تقع في الصحراء المغربية مقابل الصمت على ما يقع في مخيمات تندوف ودول الجوار..

و أكد الملك أن المغرب إن قبل التفاوض فليس ضعفا منه وإنما رغبة منه في إيجاد حل للنزاع وفق السيادة المغربية على صحرائه.. وأنه لن يقبل مقارنة قضيته بقضايا في دول أخرى إذ لكل خصوصياته.. كما أكد أنه لن يقبل مراهنات موظفين أمميين بقضية الصحراء..

ودعا الملك إلى تحميل الطرف الرئيسي في النزاع وهو الجزائر الذي يكن له المغرب كامل التقدير والاحترام مسؤولياته كاملة…

وأضاف الملك أنه إن افتخرت الجزائر بالنفط والغاز فالمغرب يفتخر بوطنيته ومبادئه.. كما دعا الملك أمريكا التي تمدح التنمية والتقدم في المغرب إلى اتخاذ موقف واضح من قضيتنا بدل الغموض في المواقف..

وختم خطابه بالترحم على ملهم المسيرة الخضراء الملك الحسن الثاني رحمه الله وتحية القوات المسلحة الملكية المرابطة على الحدود للحفاظ على الأمن والاستقرار…

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
23°
أحد
22°
الإثنين
22°
الثلاثاء
22°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير