المعارضة تسيطر على 400 كلم شمال سوريا بدعم تركي

02 سبتمبر 2016 11:12
رسالة قوية من أردوغان لجنرال أمريكي

هوية بريس –  متابعة

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن فصائل من المعارضة التي يدعمها الجيش التركي سيطرت على 400 كيلومتر مربع من أراضي شمال سوريا كانت تحت سيطرة جماعات كردية وداعش.

وأعاد أردوغان أيضا التشديد على أن الميليشيات الكردية كما وصفها وتنظيم داعش كلاهما إرهابيين معلنا أن تركيا تريد إقامة منطقة آمنة في سوريا وننتظر موافقة القوى الكبرى.

وقال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الخميس إن المقاتلين الأكراد في شمال سوريا لم ينسحبوا إلى شرق نهر الفرات كما تطالبهم بذلك أنقرة.

كما قال أردوغان في خطاب في مطار ايزينبوغا في انقرة أنه “في الوقت الراهن، هناك اناس يقولون أنهم ذهبوا إلى الشرق ولكننا نقول كلا، هم لم يعبروا” النهر، في إشارة إلى “وحدات حماية الشعب الكردي” التي تعتبرها السلطات التركية منظمة “ارهابية” مرتبطة بمتمردي حزب العمال الكردستاني في جنوب شرق تركيا.

وفي شمال سوريا طالبت المعارضة السورية المسلحة سكان قرى جنوب وغرب مدينة جرابلس باخلائها مؤقتا وذلك تمهيدا لطرد تنظيم داعش منها بينما أعلنت فصائل اخرى من المعارضة سيطرتها على ثلاثة عشر بلدة في محيط جرابلس الشرقي ضمن عملية درع الفرات.

وزارة الدفاع الاميركية من جهتها أعلنت ان داعش على وشك خسارة مواقعه على الحدود التركية، المعبر الوحيد الذي يصله بالخارج من سوريا والعراق ولم يعد يسيطر سوى على خمسة وعشرين كيلومترا من الحدود التركية الى الشرق من بلدة الراعي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. معنى المواجهة بالصدور العارية تجده في غزة

كاريكاتير

إدمان فيسبوك