كيف استغل إمبراطور الإعلام اليهودي هجوم باريس ضد المسلمين؟

12 يناير 2015 14:19
كيف استغل إمبراطور الإعلام اليهودي هجوم باريس ضد المسلمين؟

كيف استغل إمبراطور الإعلام اليهودي هجوم باريس ضد المسلمين؟

هوية بريس – متابعة

الإثنين 12 يناير 2015

هاجم إمبراطور الإعلام اليهودي المتصهين روبرت ميردوخ المسلمين بقوة، وحمَّلهم مسؤولية الهجمات التي وقعت في باريس الأسبوع المنصرم.

وقال في تغريدة له على تويتر: “المفترض أن تخرج المظاهرات ضد جريمة الإرهاب في فرنسا في شوارع العواصم الإسلامية، وليس من باريس؛ لأن المسلمين هم المتهمون، والمعنيون بالأزمة، والمتوقع منهم أن يعلنوا براءتهم.

فالتطرف بدأت حكايته من مجتمعاتهم، وبدعمهم وسكوتهم ترعرع إلى غول الإرهاب الذي يأكل الناس في كل مكان من العالم. وليس بذي قيمة أن يخرج الفرنسيون، ضحايا الجريمة ليشجبوها. العلة، والتهمة، والمطلوب إثباته هو أن تتبرأ المجتمعات الإسلامية من جريمة باريس ومن التطرف الإسلامي بشكل عام”.

وأضاف: “إن الخطر العظيم للجهاديين يلف العالم كله من الفلبين إلى أفريقيا إلى أوروبا إلى الولايات المتحدة، وإن تبريره سياسيًّا هو نفاق وإنكار”، على حد قوله.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
13°
21°
الأربعاء
19°
الخميس
17°
الجمعة
16°
السبت

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)