رئيس الوزراء التركي: حرية التعبير لا تعني حرية إهانة المعتقدات

15 يناير 2015 14:04
رئيس الوزراء التركي: حرية التعبير لا تعني حرية إهانة المعتقدات

رئيس الوزراء التركي: حرية التعبير لا تعني حرية إهانة المعتقدات

هوية بريس – متابعة

الخميس 15 يناير 2015

قال رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أغلو، اليوم الخميس، إن حرية التعبير لا تعني حرية إهانة المعتقدات، عقب نشر أسبوعية (شارلي إيبدو) الفرنسية الساخرة، رسما كاريكاتوريا للرسول صلى الله عليه وسلم.

واعتبر أوغلو، في تصريح للصحافة قبل توجهه إلى بروكسيل، أن “نشر إساءات لخاتم الأنبياء ورسول الرحمة للبشرية جمعاء ليس من حرية التعبير في شيء، وإنما استفزاز خطير”.

وأشار إلى أن نشر هذه الرسوم بتركيا موضوع حساس جدا ومسيء لغالبية الشعب التركي، وذلك بعد قيام صحيفة “الجمهورية” التركية بإعادة نشر أربع صفحات، في عددها الصادر أمس الأربعاء، نقلا عن العدد الذي أصدرته (شارلي إيبدو) الفرنسية، حسب (و.م.ع).

وكانت محكمة الصلح والجزاء الثانية في ولاية ديار بكر، جنوب شرق تركيا، قد قررت حجب أقسام بعض الصفحات على الإنترنت، نشرت الرسومات المسيئة للنبي محمد (ص)، التي نشرت في الصفحة الأولى من العدد الأخير لـ(شارلي إيبدو).

وعلى غرار الرئيس التركي، انتقد أوغلو مشاركة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في المسيرة التضامنية التي نظمت، يوم الأحد الماضي بباريس، معتبرا أن نتنياهو مثل منفذي الهجمات في باريس “جميعهم ارتكبوا جرائم ضد الإنسانية”.

وقتل 12 شخصا، بينهم رجلا شرطة، و8 صحفيين، في السابع من الشهر الجاري، في هجوم استهدف مقر (شارلي إيبدو) بباريس، أعقبته هجمات أخرى أودت بحياة 5 أشخاص، فضلا عن مصرع 3 مشتبه بهم في تنفيذ تلك الهجمات.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
24°
الثلاثاء
24°
الأربعاء
25°
الخميس
25°
الجمعة

كاريكاتير