محكمة فرنسية تؤيد قرار حظر مظاهرات مناهضة للإسلام (الإسلاموفوبيا)

18 يناير 2015 21:48
التحريض الإعلامي ساهم في تصاعد الكراهية والحوادث ضد المسلمين في أوروبا

محكمة فرنسية تؤيد قرار حظر مظاهرات مناهضة للإسلام (الإسلاموفوبيا)

هوية بريس – متابعة

الأحد 18 يناير 2015

أيّدت المحكمة الإدارية في العاصمة الفرنسية باريس، قرار مديرية الأمن في المدينة بحظر خروج مظاهرة مناهضة للإسلام، تنظمها جمعيات يمينية متطرفة في البلاد الأحد.

وكانت مديرية الأمن أصدرت قرار الحظر وبررته بأن المظاهرة “تتضمن كراهية للإسلام، ومن شأنها أن تهدد النظام العام”، وفقا للمفكرة.

جدير بالذكر أن جمعيات يمينية متطرفة مثل حركتي “المقاومة الجمهورية”، و”الرد العلماني”، سبق أن دعت إلى تنظيم مظاهرة، الأحد، تحت عنوان “دعونا نطرد الإسلاميين خارج فرنسا”.

وتشير معلومات إلى وجود ارتباط بين تلك الجمعيات وحركة “أوروبيون وطنيون ضد أسلمة الغرب”، (بيغيدا) المعروفة بمظاهراتها المعادية للإسلام والأجانب.

وكان 12 شخصا قتلوا، بينهم رجلا شرطة، وثمانية صحفيين، وأصيب 11 آخرون، في 7 يناير الجاري، في هجوم استهدف مقر صحيفة “شارلي إيبدو” الأسبوعية الساخرة في باريس، أعقبه هجمات أخرى، أودت بحياة خمسة أشخاص، فضلا عن مصرع ثلاثة مسلحين خلال عمليات الشرطة.

ونشرت صحيفة “شارلي إيبدو”، الأربعاء الماضي، في أول عدد لها بعد الهجوم الدامي، رسما كاريكاتوريا مسيئًا للنبي الكريم محمد عليه الصلاة والسلام. وشهدت فرنسا أكبر زيادة في الهجمات المعادية للمسلمين، وذلك في أعقاب الهجمات المسلحة التي شهدتها البلاد مؤخرا.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
13°
13°
السبت
13°
أحد
15°
الإثنين
18°
الثلاثاء

كاريكاتير

حديث الصورة

المغرب كندا
128M512M