متطرفون يهود يحرقون كنيسة في القدس المحتلة ومسجد ببيت لحم

26 فبراير 2015 14:08
متطرفون يهود يحرقون كنيسة في القدس المحتلة ومسجد ببيت لحم

متطرفون يهود يحرقون كنيسة في القدس المحتلة ومسجد ببيت لحم

هوية بريس – متابعة

الخميس 26 فبراير 2015

أقدم متطرفون يهود ينتمون إلى عصابة “تدفيع الثمن”، فجر اليوم الخميس، على إحراق كنيسة “جبل صهيون” في القدس، مما تسبب في أضرار بأجزاء من الكنيسة.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن هؤلاء المتطرفين خطوا شعارات معادية للمسيحية وللنبي عيسى عليه السلام على جدران الكنيسة، مشيرة إلى أنهم أضرموا النيران بإحدى غرف الكنيسة، وفي مبنى الحلقة الدراسية المسيحية اللاهوتية اليونانية.

كما تم إضرام النار في الحلقة الدينية التي يستخدمها في العادة رجال الدين من الكهنة والرهبان وغيرهم لدراسة الدين “المسيحي”.

ووفقا لـ(وفا) فإن عصابة “تدفيع الثمن” ترتكب بشكل متتال اعتداءات منتظمة بحق المقدسات الإسلامية و”المسيحية” في القدس والضفة الغربية، وعادة ما تسجل هذه الاعتداءات ضد مجهول.

وكان مستوطنون أحرقوا فجر أمس الأربعاء جزء من مسجد قرية الجبعة جنوب غرب بيت لحم وخطوا شعارات عنصرية على جدرانه.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
13°
20°
أحد
20°
الإثنين
22°
الثلاثاء
22°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير