يوم دراسي بمراكش في موضوع: «الخصوصية المغربية والحفاظ على المكاسب رهينة بمحاربة ظاهرة التشيع»

23 أبريل 2015 12:44
يوم دراسي بمراكش في موضوع: «الخصوصية المغربية والحفاظ على المكاسب رهينة بمحاربة ظاهرة التشيع»

يوم دراسي بمراكش في موضوع: «الخصوصية المغربية والحفاظ على المكاسب رهينة بمحاربة ظاهرة التشيع»

هوية بريس – متابعة

الخميس 23 أبريل 2015

تنظم جمعية “الصفوة لحماية السائح والدفاع عن حقوق التجار والمهنيين”، تحت شعار: “التشيع.. الخطر القادم“، يوما دراسيا تحت عنوان: «الخصوصية المغربية والحفاظ على المكاسب رهينة بمحاربة ظاهرة التشيع».

من تنشيط ثلة من المشايخ والأساتذة والباحثين من المغرب وخارجه، وذلك يوم الأحد 26 أبريل 2015 بالمسرح الملكي بمراكش، ابتداء من الساعة التاسعة صباحا، والدعوة عامة للنساء والرجال.

وستتم في هذا اليوم الدراسي الحافل دراسة المحاور الآتية:

• الشيعة وإمارة المؤمنين.

• الولاء عند الشيعة.

• الشيعة والمرأة.

• الشيعة والإعلام.

• بين الدستور والتشيع.

• عقيدة الشيعة في الأئمة الأربعة.

• مواجهة التشيع مسؤولية الجميع.

• المشروع الصفوي في بلاد الإسلام.

• خطورة فتح المجال الدعوي للشيعة.

يوم دراسي بمراكش في موضوع: «الخصوصية المغربية والحفاظ على المكاسب رهينة بمحاربة ظاهرة التشيع»

وعن الهدف من تنظيم هذا اليوم الدراسي، قال الشيخ محمد الفرعني؛ أمور منها:

– تعريف الأمة بعقائد الشيعة.

– تحذير العامة من الاغترار بضلالاتهم.

– ذكر الوسائل التي يتبعونها لنشر باطلهم.

– بيان جرائمهم عبر التاريخ القديم والحديث.

– إبراز عداوتهم لكل المسلمين ممن يخالفهم.

– بيان ولائهم لأئمتهم ومراجعهم وبراءتهم من كل حكام المسلمين.

– تنبيه المسؤولين إلى خطورة فتح المجال لهم.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
17°
السبت
16°
أحد
17°
الإثنين
15°
الثلاثاء

حديث الصورة

صورة.. العثور على دلفين ميت بشط بحر مدينة سلا

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها