لحسن الداودي: تكوينات الهندسة في المغرب يجب أن تلائم متطلبات سوق الشغل

13 مايو 2015 15:36
الداودي يعتمد اللغة الإنجليزية شرطا أساسيا لمناقشة أطروحات الدكتوراه ابتداء من فاتح سبتمبر 2017

لحسن الداودي: تكوينات الهندسة في المغرب يجب أن تلائم متطلبات سوق الشغل

هوية بريس – و م ع

الأربعاء 13 ماي 2015

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الاطر لحسن الداودي،اليوم الاربعاء بتطوان،أن تكوينات الهندسة في المغرب يجب أن تلائم حاجيات سوق الشغل، وتواكب متطلبات الإقلاع الصناعي الآنية والمستقبلية والتحولات الاقتصادية النوعية التي تعرفها المملكة في السنوات الأخيرة.

وأضاف،في كلمة له خلال محاضرة نظمها طلبة المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية في موضوع “المهندس المغربي بين التكوين والتشغيل”، أن المعاهد العليا المتخصصة في تكوين المهندسين ينبغي أن توفر عرضا تكوينيا متطورا باستمرار يتماشى وحاجيات المغرب من المهندسين في تخصصات ومجالات تراهن عليها المملكة لتحقيق إقلاع صناعي متوازن وتعزيز الجاذبية الاستثمارية وتبوئ موقع متقدم في خريطة التنمية العالمية.

واشار الوزير الى ان الطلب على التخصصات الهندسية “متصاعد بوتيرة مهمة ” شريطة ان يواكب ذلك عرض سوق الشغل المرتبط أساسا بالدورة الاقتصادية في مختلف تجلياتها وكذا بمنحى التطور والتقدم، مبرزا أن هذه التكوينات يجب أن ترقى الى مستوى جيد وتقتحم مجالات صناعية من الجيل الجديد، سواء في مجال البيوتكنيك والصناعة الميكانيكية وصناعة الآليات والطيران والطاقات المتجددة، مع المراهنة أساسا على روح الابتكار وثقافة الإبداع لدى الطالب المهندس.

واعتبر أن الارتقاء بالبحث العلمي والاستثمار الجاد والموضوعي في هذا المجال وتعزيز المعارف اللغوية للطلبة يعتبر قطب رحى أي تطوير في مجال تكوين المهندسين، مشيرا إلى أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الاطر وفرت نحو 20 مليون درهم لتجهيز وتحديث المختبرات العلمية بالمعاهد العليا، كما قررت، بدء من السنة الجامعية القادمة، تخصيص منح تحفيزية “مهمة” للطلبة الدكاترة في شعب الهندسة للانكباب على البحث العلمي وتوسيع معارفهم وقدراتهم الابداعية.

ودعا الداودي بالمناسبة معاهد ومدارس تكوين المهندسين الى مسايرة ركب التنمية وحاجيات سوق الشغل من خلال إحداث تكوينات جديدة وتطوير التكوينات القائمة، وكذا ضمان الالتقائية في البرامج التكوينية بين مختف مؤسسات التعليم العالي المتخصصة في تكوين المهندسين، وتحقيق التكامل فيما بينها، خاصة في مجال البحث العلمي وتبادل المعارف والتجارب والخبرات، لخدمة أهداف التنمية ومواكبة متغيرات البنية الاقتصادية الوطنية.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
20°
الثلاثاء
20°
الأربعاء
20°
الخميس
20°
الجمعة

حديث الصورة

صورة.. دعوات في فيسبوك لمحاكمة "ابتسام لشكر" لرفعها هذه اللافتة

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها