الرابطة المغربية للمواطنة تتابع قضائيا فيصل العرايشي وسليم الشيخ

08 يونيو 2015 11:30
الرابطة المغربية للمواطنة تتابع قضائيا فيصل العرايشي وسليم الشيخ

الرابطة المغربية للمواطنة تتابع قضائيا فيصل العرايشي وسليم الشيخ

هوية بريس – عبد الله مخلص

الإثنين 08 يونيو 2015

على إثر إقدام القناة الثانية على النقل المباشر لسهرة المغنية الأمريكية “جنيفر لوبيز” مساء الجمعة 29 ماي 2015 التي قدمتها في مهرجان “موازين” بالرباط، وجهت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان شكاية لوكيل لدى محكمة الاستئناف بالرباط ضدا كل من فيصل العرايشي؛ الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية، وسليم الشيخ مدير القناة الثانية. مع طلبها التماس استدعاء أعضاء لجنة الأخلاقيات المكونة من: رحمة بورقية، محمد برادة، محمد البوكيلي، نزهة محسن، عادل معزوز.

وتضمنت الشكاية أن المغنية المذكورة رفقة فرقتها الموسيقية قدمت عروضا أقل ما يقال عنها أنها خادشة لحياء المشاهدين وغير صالحة بتاتا للمشاهدة من قبل القاصرين والمراهقين.

ووفق الشكاية نفسها واستنادا إلى الفصل 483 من القانون الجنائي المغربي الذي ينص على أن كل من ارتكب إخلالا علنيا بالحياء وذلك بالعرى المتعمد أو بالبذاءة في الإشارات أو الأفعال يعاقب بالحبس من شهر واحد إلى سنتين وبغرامة من مائة وعشرين إلى خمسمائة درهم”.

 ويعتبر إخلالا علنيا متى كان الفعل الذي كونه قد ارتكب بمحضر شخص أو أكثر شاهدوا ذلك عفوا أو بمحضر قاصر دون الثامنة عشرة من عمره أو في مكان قد تتطلع إليه أنظار الجمهور”.

وارتكازا للفصل التاسع والخمسون من قانون الصحافة والنشر الذي ينص على أن كل من:

– صنع أو حاز قصد الاتجار أو التوزيع أو الإيجار أو التعليق أو العرض.

– أورد أو استورد، أصدر أو سعى في الإصدار او نقل أو سعى في النقل عمدا لنفس الغرض.

– قدم لأنظار العموم بالإلصاق أو العرض على الشاشة.

– قدم ولو مجانا ولو بشكل غير علني وبأي وجه من الوجوه مباشرة أو بطريقة ملتوية.

– وزع أو سلم قصد التوزيع كيفما كانت الوسيلة وذلك ما يأتي:

جميع المطبوعات أو المكتوبات أو الرسوم أو المنقوشات أو الأفلام الخليعة أو الصور المنافية للأخلاق والآداب العامة.

 يعاقب بحبس تتراوح مدته بين شهر واحد وسنة واحدة وبغرامة يتراوح قدرها بين 1.200 و6.000 درهم.

كما أن الفصل الثاني والستون من قانون الصحافة والنشر يؤكد بأنه يعاقب بحبس تتراوح مدته بين شهر واحد وسنتين وبغرامة تتراوح بين 1.200 و100.000 درهم إذا اقترفت الجنحة في حق قاصر.

كما أكدت الشكاية أن القناة الثانية التي قدمت العروض الفاضحة والمخلة بالأدب لعموم المغاربة كبارا وصغارا دون إشعار أو إخبار بمنع العرض على الأطفال والقاصرين رغم ضمها للجنة أخلاقيات البرامج وهي هيئة نص عليها دفتر تحملات صورياد-دوزيم، تؤدى أجورها من مالية القناة الثانية، والذي يحدد نطاق عملها على النحو التالي:

– تنظر اللجنة في القضايا المتعلقة بأخلاقيات البرامج التي تبث على قنوات صورياد-دوزيم. وتؤدي عملها وفقا لدفتر التحملات (من المادة 4 إلى المادة 48).

– تشاهد اللجنة، بناء على إحالة من المدير العام، برامج لتوصي بتصنيفها فيما يتعلق بالتزام حماية جمهور الشباب.

– تنظر في التقارير المقدمة من طرف الوسيط.

– تقدم المشورة والتوصيات فيما يتعلق بالبرمجة خاصة فيما يتعلق بردود فعل الجمهور والتعليقات المقدمة من الوسيط.

وختاما التمس الأستاذ إدريس السدراوي عن المكتب التفيدي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان من الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالرباط متابعة المسؤولين عن القناة الثانية الواردة أسماؤهم في الشكاية أعلاه وكل من له علاقة ببث القناة الثانية للسهرة الماجنة وعدم إشعار الأسر بمنع “الأطفال” والقاصرين من مشاهدة هذا العرض، مع استدعاء أعضاء لجنة الأخلاقيات لمسائلتهم حول مدى قيام المدير العام ومدير قناة الثانية، بدورهم في توصياتهم حول حماية الشباب.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
14°
الثلاثاء
16°
الأربعاء
19°
الخميس
17°
الجمعة

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. هنا وقعت فاجعة طنجة!!