وزارة الفلاحة: المخزون الوطني من القمح اللين كاف لسنة 2015 بكاملها

12 يونيو 2015 18:06

هوية بريس – متابعة

الجمعة12 يونيو 2015

قررت وزارة  الفلاحة  والصيد البحري، تمديد العمل برسم الاستيراد المفروض على القمح اللين مرتفعا إلى ما بعد نهاية السنة، بعد الإعلان عن تسجيل إنتاج الحبوب رقما قياسيا يصل إلى 110 ملايين قنطار خلال موسم 2014-2015.

 وأوضحت الوزارة في بلاغ لها، أن عملية جمع المحصول من القمح الطري أكدت هذا المستوى القياسي، مضيفة أنه بغرض حماية الإنتاج الوطني من هذه المادة قررت الدولة الرفع من رسم الاستيراد المطبق على القمح اللين من فاتح ماي إلى 31 أكتوبر 2015.

وأضافت الوزارة أن المحصول الوطني كفيل بتغطية الطلب وضمان تزويد جيد للسوق خلال الأشهر المقبلة، وذلك إلى غاية نهاية السنة، وأكدت أنه “بالنظر لأهمية كميات الإنتاج الوطني، سيتم، حسب سير الحملة، تمديد فترة حماية السوق الوطنية للقمح إلى ما بعد التاريخ المذكور (31 أكتوبر) لتفادي الإضرار بالمحصول الوطني وضمان سير عملية التسويق في ظروف سليمة وإيجابية”.

وأشارت الوزارة إلى أن عملية تسويق المحصول الوطني التي انطلقت خلال الأسابيع الأخيرة تسير في ظروف جيدة، ومن المنتظر أن تعرف أسعار البيع انتعاشا بالنظر لجودة المحصول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
21°
21°
الأربعاء
22°
الخميس
21°
الجمعة
22°
السبت

حديث الصورة

صورة: بعنصرية واحتقار.. "إسرائيلي" يتسلى بالتقاط صور مع مهاجر إفريقي وجده يستحم بشاطئ "تل أبيب"

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة