د. حميد العقرة: زيارتي لبلدة شريش الأندلسية وبعض معالمها الإسلامية

28 يونيو 2015 16:32
د. حميد العقرة: زيارتي لبلدة شريش الأندلسية وبعض معالمها الإسلامية

د. حميد العقرة: زيارتي لبلدة شريش الأندلسية وبعض معالمها الإسلامية

هوية بريس – د. حميد العقرة

الأحد 28 يونيو 2015

مسجد قلعة (شريش) بالفتح، واسمها الحالي (jeréz) وينطقون بها (خريس) بالكسر، التابعة لعمالة قاديس (càdiz) وتقع شريش جنوب إشبيليا (sevilla) بحوالي 100 كيلومتر.

ولا يزال البنيان يضم أسوار القلعة, حمامتها التي تشبه حمامات المغرب المكونة من ثلاث غرف، الاولى ساخنة والوسط دونها وغرفة عند المدخل يتبرد فيها المستحم , إضافة إلى مسجدها، والحمد لله أن هذا المسجد لم يحول الى كنيسة بل جعلوه متحفا، زيادة على معصرة للزيتون، وكلها تشكل مثالا للهندسة الموحدية وقد شيد هذه القلعة الملك محمد الناصر الموحدي في القرن 6 هجري.

ومن أعلامها: الشيخ الأديب النحوي أبو العباس محمد بن أحمد بن محمد بن عبد الله ابن سجمان البكري، الوابلي، الأندلسي الشريشي، (وبعضهم يضم الشين الأولى وهو غلط، والصواب الفتح) المالكي (ت619) بشريش، صاحب أشهر شرح على مقامات الحريري.

قال في (كشف الظنون): “وقد قيل: إن له ثلاثة شروح، ولم يترك في كتاب من شروحها فائدة إلا استخرجها ولا فريدة إلا استدرجها فصار شرحا يغني عن كل شرح لها”.

طبع الشرح الكبير بتحقيق: محمد أبو الفضل إبراهيم في خمس مجلدات.

والشكر موصول للأخ الصديق المرافق إبراهيم عليلو الوجدي إمام ورئيس جمعية مسجد النور بشريش.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
21°
الثلاثاء
22°
الأربعاء
21°
الخميس
21°
الجمعة

حديث الصورة

كاريكاتير