المصلي والبقالي تستنكران رفض البعثة الفرنسية تعيين أستاذة متحجبة

29 سبتمبر 2013 10:45

هوية بريس – متابعة

الأحد 29 شتنبر 2013م

استغربت عزيزة البقالي، رئيسة منتدى الزهراء للمرأة المغربية، قرار  إدارة مؤسسة «موليير» بالدار البيضاء، رفضها تعيين أستاذة بسبب ارتدائها الحجاب، حسب ما أورده موقع “الإصلاح”.

 

واستنكرت البقالي، باسم المنتدى باعتباره جمعية حقوقية، في تصريح لجريدة التجديد في عدد الأربعاء 18 شتنبر الجاري، منع الأستاذة التي اجتازت باستحقاق امتحان التعيين في مؤسسات البعثة الفرنسية، من الالتحاق بمنصبها.

واعتبرت البقالي مبررات المؤسسة المذكورة، رفضها تعيين الأستاذة المحجبة، غير مقنعة ومتناقضة وفيها الكثير من التمييز والحيف، معتبرة أن شكل اللباس يدخل في نطاق الحرية الشخصية والفردية، تورد المتحدثة.

وطالبت البقالي التي عبرت عن تضامن جمعيتها اللامشروط  مع الأستاذة المعنية  في قضيتها الحقوقية العادلة، وكذا مع كل النساء اللواتي يعانين من التضييق و الإقصاء في بلدنا بسبب «غطاء الرأس»، وزارة التربية الوطنية بإنصاف هذه الموظفة والحيلولة دون المساس بحقوقها المشروعة.

من جهتها؛ اعتبرت الفاعلة الجمعوية، جميلة المصلي، رفض التحاق أستاذة حاصلة على قرار التعيين نجحت في مباراة التدريس في البعثة الفرنسية، بأن له دلالات سلبية كبيرة، خاصة أن سبب الرفض كما جاء في قرار الإعفاء هو ارتداء الحجاب.

ودعت الناشطة في مجال الدفاع عن حقوق المرأة، في تصريح حول نفس الموضوع لجريدة التجديد، إدارة المؤسسة المعنية إلى مراجعة هذا القرار الذي يبعث -حسبها- برسائل سلبية.

 

يذكر أن أستاذة التعليم الابتدائي التي رفضت إدارة مؤسسة «موليير» بالدار البيضاء تعيينها بسبب ارتدائها للحجاب، بعد أن تقرر وضعها، بمذكرة وزارية، رهن إشارة مصالح البعثة الفرنسية لمدة أقصاها أربع سنوات قصد تدريس اللغة العربية بهذه المؤسسة، أكدت أنها بعثت رسالة إخبار بالرجوع إلى منصبها الأصلي إلى الجهات المعنية، في انتظار توصلها بإشعار إعادة التعيين.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
18°
الثلاثاء
19°
الأربعاء
22°
الخميس
21°
الجمعة

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)