‏ من يقف وراء إبعاد الشيخ القزابري عن الإمامة بالملك في ليلة القدر بمسجد الحسن الثاني؟!

13 يوليو 2015 16:06
‏هل سيتم أو من يقف وراء إبعاد الشيخ القزابري عن الإمامة بمسجد الحسن الثاني‬ لأن الملك سيحيي ليلة القدر به؟!!

‏هل سيتم أو من يقف وراء إبعاد الشيخ القزابري عن الإمامة بمسجد الحسن الثاني‬ لأن الملك سيحيي ليلة القدر به؟!!

هوية بريس – عبد الله المصمودي

الإثنين 13 يوليوز 2015

نشر مروان بنمخلوف أحد الشباب المقربين كثيرا من الشيخ عمر القزابري في حسابه في “فيسبوك” تدوينة عنونها بـ”مهزلة جديدة حسبنا الله ونعم الوكيل “، ذكر فيها أن وزارة الأوقاف تُبعِد الإمام الرسمي لمسجد الحسن الثاني والمُعَيّن بظهير ملكيّ وهو الشيخ عمر القزابري عن الإمامة بالملِك ليلة 27 من رمضان دون علم صاحب الجلالة بالأمر”.

وأضاف “معلوم أن الشيخ القزابري قد عُيِّن بظهير وأمر ملكيّ إماما بمسجد الحسن الثاني منذ عشر سنوات ولا يمكن أن يتم إبعاده عن الإمامة إلا بأمر ملكيّ، هذا هو الأصل، وهذا الذي لم يحصل!”.

وحسب بنمخلوف “جرت العادة أن يؤم الشيخ طيلة شهر رمضان بالمسجد مع إحياء ليلتي الختم والقدر. حيث يصلي ليلة السابع والعشرين العشاء والتراويح ليرجع قبيل الفجر ويصلي الشفع والوتر مع دعاء الليلة ثم يصلي بالناس الصبح.. إلا أننا فوجئنا بقرار إبعاده عن الإمامة هذه الليلة من طرف وزارة الأوقاف.. حيث سيصلي جلالة الملك التراويح هناك!”.

وذكر أن “هذا التصرف الذي يطرح أمامنا عدة تساؤلات..

من وراء الإبعاد والإقصاء؟

ما سببه ودوافعه؟

كيف سيكون جواب الفاعل حين يستفسر الملِك عن غياب الشيخ عمر؟ (وهذا جوابه معلوم) فيقينا سيقال: رفض الإمامة بك!

بل كيف سيكون جواب مُدبّرِ هذا المكر حين يسأله الملِك الحق ورب العزة عن هذه المظلمة؟

عدة سؤالات مطروحة. وأصدق الدعوات مرفوعة! فأعدّ أيها الماكر الظالم العُدّة لردّها وصَرفها. وأنَّى لك!”.

ثم وجه دعوة لنشر الخبر على أوسع نطاق “نريد ليُنشر الخبر على أوسع نطاق يا جنودَ الحقّ! أرونا من أنفسكم خيرا جزاكم الله الجنة”.

مع إرفاق التدوينة بهاشتاغ:

#‏لا_لإبعاد_الشيخ_عمر_القزابري_عن_الإمامة_بمسجد_الحسن_الثاني

فيما ذكر عدد من المتتبعين أن الأمر لا يعدو كونه إجراء احترازيا من كثرة قدوم المصلين بسبب وجود الملك بالمسجد ما يسبب حرجا أمنيا كبيرا.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
24°
23°
الخميس
26°
الجمعة
26°
السبت
25°
أحد

حديث الصورة

كاريكاتير