المحكمة تبرئ فتاتي إنزكان من تهمة الإخلال بالحياء

13 يوليو 2015 19:24
المحكمة تبرئ فتاتي إنزكان من تهمة الإخلال بالحياء

المحكمة تبرئ فتاتي إنزكان من تهمة الإخلال بالحياء

عبد الله مخلص – هوية بريس

الاثنين 13 يوليوز 2015

تحت تأثير الضغط الكبير الذي مارسته جمعيات حقوقية ومنابر إعلامية؛ قضت المحكمة الابتدائية بإنزكان في جلستها العلنية، المنعقدة صباح اليوم الاثنين 13 يوليوز 2015، بالبراءة في حق فتاتي إنزكان المتابعتين بتهمة الإخلال العلني بالحياء العام، وفق مقتضيات المادة 483 من القانون الجنائي.

فبعد المعلومات الأخيرة؛ والتي أكدت أن سمية وسهام ليستا طالبتين جامعيتين كما ادعت مجموعة من المنابر الإعلامية، بل تشتغلان معا بأحد صالونات الحلاقة، وتكتريان شقة بأكادير.. وأن متابعتهما لا ترجع إلى ارتدائهما تنورتين قصيرتين، وإنما إلى حركات وعبارات مشينة تلفظتا بها أثناء خلاف مع بعض الباعة المتجولين والفراشة، ما كلفهما المتابعة بموجب الفصل 485 من القانون الجنائي المتعلق بهتك عرض بالعنف، جاء الحكم الصادر اليوم صادما لكثير من المتتبعين، الذين حذروا من الميل في الأحكام والتساهل في تطبيق القانون..

المحتجون ضد العري والحركات البذيئة للفتاتين، والذين حضر بعضهم إلى قاعة المحاكمة خرجوا من قاعة المحاكمة وهم مقتنعون أن هذا الملف أيديولوجي أكثر منه قيمي أو قضائي.

وقد عبر بعض المتتبعين عن الحكم الصادم بقوله: “توقعو درجة العري التي سنصل إليها بعد هذه البراءة” ، وقال آخر: “المحكمة لم تبرئ الفتاتين بل جردت المرأة المغربية من الوقار والاحترام المفروض”، وكتب ثالث بكل عفوية: “هنيئا للانحلال الأخلاقي وحظ سعيد للعفة والحشمة”.

وإذا كانت الجمعيات الحقوقية والمنابر الإعلامية العلمانية قد طارت فرحا بالحكم، فإن العديد من المواطنين والفاعلين قد حذروا من الميز في تطبيق القانون والتساهل مع فصيل دون آخر تحت ضغط خارجي أو داخلي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
18°
الخميس
19°
الجمعة
19°
السبت
17°
أحد

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها