مقتل قائد الجبهة السورية في الحرس الثوري الإيراني.. وطهران تتكتم

16 يوليو 2015 15:18
مصرع 21 عسكريًا من الحرس الثوري الإيراني في سوريا

مقتل قائد الجبهة السورية في الحرس الثوري الإيراني.. وطهران تتكتم

بريس – متابعة

الخميس 16 يوليوز 2015

أعلن موقع “ديبكا فايل” نقلاً عن مصادره العسكرية والاستخباراتية نبأ مقتل “عبد الكريم روبش” نائب قائد الحرس الثوري الإيراني وأكبر مسؤول لإيران، حيث سقط في سوريا بعد 4 سنوات من الحرب.

وأشار الموقع المقرب من أجهزة الاستخبارات الصهيونية إلى أن إيران لا تزال تتستر على خبر مقتل “روبش” صاحب خطة جلب حزب الله اللبناني للقتال من أجل تقوية جيش النظام في مواجهة الثوار، بحسب تواصل.

وأضاف أن “روبش” هو المسؤول عن تنظيم حركة نقل الأسلحة الإيرانية إلى حزب الله عبر سوريا، والتي تعرضت للقصف الصهيوني أكثر من مرة.

واعتبر أن مقتله يمثل ضربةً موجعة لإيران وسوريا وحزب الله، حيث تم نقل جثمانه سراً إلى طهران وإقامة جنازة عسكرية له في 13 يوليو الجاري.

وأكدت المصادر أن “روبش” قتل على يد قناص بعد كمين أعد لموكبه خلال معركة الجيش النظامي السوري وحزب الله التي كانت تهدف لإخراج الثوار من بلدة الزبداني على الطريق بين دمشق وبيروت.

وأشار الموقع إلى أن “روبش” عين الشهر الماضي مسؤولاً عن الحرب في سوريا بعد قيام المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي بإعفاء قاسم سليماني من تلك المسؤولية، وبتأكد خبر مقتله يكون ثالث جنرال إيراني يُقتل في أرض المعركة بسوريا هذا العام.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
21°
29°
الإثنين
33°
الثلاثاء
27°
الأربعاء
23°
الخميس

حديث الصورة

كاريكاتير