الكشف عن حقائق مذهلة بشأن اعتناق الإسلام بأمريكا الجنوبية

05 أغسطس 2015 12:27
الكشف عن حقائق مذهلة بشأن اعتناق الإسلام بأمريكا الجنوبية

الكشف عن حقائق مذهلة بشأن اعتناق الإسلام بأمريكا الجنوبية

هوية بريس – متابعة

الأربعاء 05 غشت 2015

تعرضت امرأة اعتنقت الإسلام مؤخرا للطرد من عملها في أمريكا الجنوبية.

ويعتنق اللاتينيون الإسلام بسهولة بفضل التشابه الكبير لعاداتهم وتقاليدهم مع نمط حياة المسلمين. ويدخل يوميًّا الكثير منهم في الإسلام.

وتقول نادية مسّدي إن هناك الكثير من الناس الذين يعيشون في أمريكا الجنوبية يعتنقون الإسلام، وأن عدد المسلمين يزداد بسرعة كبيرة للغاية.

مضيفة أنها بعدما سمعت عن الإسلام شعرت بالحاجة إلى البحث عنه، وأنه عقب بحث دؤوب قررت أن تعتنق الدين الإسلامي. كما أشارت إلى الصعوبات التي واجهتها عقب إسلامها.

وأضافت نادية أنه تم استبعادها والنظر إليها بعين الاحتقار من قِبل المقربين منها من المعادين للإسلام، وأن بعض أصدقائها قرروا أن يقطعوا علاقاتهم معها واللقاء بها بعدما أصبحت مسلمة، وأن مديرها في العمل طردها لأنه من أشد الأعداء للإسلام. إلا أنها بالرغم من ذلك أوضحت بأنها تشعر بحالة من الطمأنينة لأنها مسلمة، لافتة إلى أنها تقضي معظم أوقاتها في المكان المخصص للعبادة الذي أسسه المسلمون في المنطقة التي تعيش فيها, وفقا لصحيفة الزمان، وفقا للمفكرة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
24°
24°
أحد
25°
الإثنين
26°
الثلاثاء
26°
الأربعاء

كاريكاتير

حديث الصورة