بعد سبِّها لملك السعودية.. الكاتبة الوطنية لشبيبة «البام» تغلق حسابها بالفيسبوك

06 أغسطس 2015 15:52
بعد سبِّها لملك السعودية.. الكاتبة الوطنية لشبيبة «البام» تغلق حسابها بالفيسبوك

بعد سبِّها لملك السعودية.. الكاتبة الوطنية لشبيبة «البام» تغلق حسابها بالفيسبوك

هوية بريس – عبد الله مخلص

الخميس 06 غشت 2015

فجأة اختفى حساب “نجوى كوكوس” من المارد الأزرق ولم يعد له أثر.

فبعد الجدل الكبير الذي أحدثه تعليق الكاتبة الوطنية لشبيبة الأصالة والمعاصرة نجوى ناجي كوكوس، بخصوص تقبيل رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران لكتف ملك المملكة العربية السعودية، وكتابتها على حائطها بالفيسبوك:

يتكالبون على الملكية بالمغرب ويعبدون ملكية البيترودولار، اللي قال لي أنه خادم الحرمين الشريفين غير إغني بها على شي حد أخر، أنا لا يهمني من يخدم، خادم الحرمين هو اللي كيسيق وذلك العامل البسيط الذي يظل مستيقظا ليلا نهار للحرص والوقوف على نظافة وأمن الحرمين أما اللي كاياكل فلوس الحرمين راه حنا اللي خدامين عندو“.

بعد سبِّها لملك السعودية.. الكاتبة الوطنية لشبيبة «البام» تغلق حسابها بالفيسبوك

وبعد تسليط وسائل الإعلام الضوء على تعليق الكاتبة الوطنية لشبيبة الأصالة والمعاصرة التي لم تخض انتخابات المكتب الوطني وتم إلحاقها مباشرة، وتسريب خبر مفاده أن السفارة السعودية تلقت باستياء كبير هذا الوصف حيث اعتبرته إساءة لشخص ملك العربية السعودية، مع إمكانية رفع دعوى قضائية.

سارع حزب الجرار إلى التدخل، ووفق ما نقلته منابر صحفية فقد تم استدعاء نجوى كوكوس ومطالبتها بإغلاق حسابها بالفيسبوك، في حين برر قيادي في الحزب تعليق نجوى بأنه لا يعنيها، وأن حسابها تم قرصنته قبل وصول ملك السعودية إلى المغرب. واعتبرت فتيحة العيادي عضو المكتب السياسي أن تصريحات كوكوس انزلاق تتحمل مسؤوليته ولا تمثل الحزب.

من جانبها حاولت القيادية في حزب الاتحاد الاشتراكي حنان رحاب الدفاع عن نجوى التي تشاركها نفس المرجعية، وكتبت رحاب -التي اعتبرت خلال تدخلها في ملف الإجهاض على 2M أن بحث المغاربة عن الحلال والحرام “نفاقا”- على حسابها بالفيسبوك: “تفاجأت منذ يومين برسائل غريبة تصدر عن الحساب الخاص بالصديقة Najwa Koukousse Raji.. وعند اتصالي بعدد من الأصدقاء المشتركين، تبين أن حسابها قد تمت قرصنته.. وتم اختراقه.. المرجو الحذر من أي رسائل تصلكم عبر حساب العزيزة نجوى كوكوس الراجي..».

أكيد أن الطعن في ملك أو رئيس حل أرض الوطن والتعرض له بالسب أو القذف أو ما شابه ذلك يتم التعامل معه بحساسية مفرطة، خاصة من قبل السفارات والجهات الأمنية، وأن أخبار الجرائد ومواقف الأحزاب يتم نخلها من قبل مصالح خاصة داخل السفارات الأجنبية،  وهو ما لم تدركه كاتبة شبيبة البام، حيث غلبها نزقُها، ونازعتها قاعديتها، فسودت بيدها ما يصعب في زمن توثيق المعلوم التملص من تبعاته، فلا يجدي إغلاق حساب الفيسبوك.. ولا التعلل بأن الحساب مخترق أو مقرصن.. وإن شهد بذلك الباميون والقاعديون واليساريون والمراكسيون أبتعون..

فنجوى كتبت ما كتبت، وأكثر من ذلك علقت على من اعترض؛ فلا داعي للإنكار الذين لن يزيد المشكل بكل تأكيد إلا تعقيدا.

بعد سبِّها لملك السعودية.. الكاتبة الوطنية لشبيبة «البام» تغلق حسابها بالفيسبوك

فبعد تعليق مصطفى بابا الزعيم السابق لشبيبة العدالة والتنمية على تغريدة الكاتبة الوطنية للبام بقوله: “هذا هو موقفكم من الملكيات سواء في السعودية أو في المغرب“، ردت عليه نجوى كوكوس بقولها: “نحن لنا حاكم واحد وملك واحد وولاؤنا لوطن واحد وملكية واحدة“.

لقد قال آباؤنا الأقدمون حكمة عظيمة كان على الحزب أن يربي عليها شبيبته وهي أن:  الضسارة على الملوك واعرة“.. وأن الإنسان عليه أن يكون “قد فـْمُّ قد دْرَاعُو“.

فلم يكد موضوع جلب “البام” للمتطرف القمني في رمضان وطعنه في نظام البيعة والدين يهدأ، حتى أثارت الكاتبة الوطنية لشبيبته موضوعا آخر لا يقل خطورة لكونه يمس بعلاقة بلدين شقيقين تجمعهما أمور عديدة، وضيف كبير له وزن ثقيل لاعتبارات متعددة.

فهل أعمت الاستحقاقات الانتخابية والحرب على بنكيران وحزبه أعين قيادات حزب الجرار عن مراعاة هذه العلاقات والمصالح؟

أم أنها قناعات متجذرة يصر المنتمون إليها على إخفائها وتظهر في فلتات ألسنتهم بين الفينة والأخرى في مثل هاته المناسبات؟

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
25°
23°
السبت
23°
أحد
24°
الإثنين
25°
الثلاثاء

كاريكاتير

منظمات إندونيسية: اتفاق التطبيع الإماراتي ـ الإسرائيلي "جريمة"

حديث الصورة

صورة.. فيضانات السودان