أسبوعية السبيل تتناول في ملف عددها 215: «الوقف بين التطبيق الشرعي والتوظيف العلماني»

17 مايو 2016 23:55
أسبوعية السبيل تتناول في ملف عددها 215: «الوقف بين التطبيق الشرعي والتوظيف العلماني»

هوية بريس – إبراهيم بيدون

الثلاثاء 17 ماي 2016

تناولت أسبوعية «السبيل» في ملف عددها 215، الصادر في 16 ماي 2016 موضوع: “الوقف بين التطبيق الشرعي والتوظيف العلماني“، كما تضمن العدد مجموعة من المواضيع والمقالات المهمة والمتنوعة.

وجاء في التقديم لملف العدد: «شكل الوقف سمة خاصة من سمات الحضارة الإسلامية الشامخة، وذلك لما يسديه من أعمال جليلة في شتى شؤون الحياة.

فقد شملت الأحباس والأوقاف جميع أنواع الحاجات الاقتصادية أو الاجتماعية أو العلمية أو الصحية وغيرها. واستفاد منها كل من احتاج إليها من أفراد المجتمع وبجميع طبقاته.

  لقد كان ما أوقفه المسلمون من وجوه البر والخير الذي يعود على المجتمع أفرادا وشعوبا يُعد أهم مصادر القوة والاستقلال لهذه الأمة، “فقد شمل الوقف أدق الأمور وأعظمها وأضخمها، فكان هناك وقف للخبز المجاني، ووقف الثياب، ووقف الحليب، ووقف وفاء الديون، ووقف تبديل الأواني المكسورة، ووقف النساء الغاضبات من أزوجهن، ووقف إيواء الغرباء، ووقف تزويج الفقراء، ووقف زيارة المريض، ووقف إصلاح ذات البين، ووقف تكفين الموتى، كما شمل الوقف مؤسسات ومشروعات كبرى مثل الملاجئ والتكايا والمستشفيات والمدارس…”.

واعتبارا لمكانته وأهميته؛ ما كان للاحتلال وأزلامه من العلمانيين أن يسمحوا باستمرار الوقف الإسلامي، فحاربوه وعملوا على إقصائه.

فمع بداية الاحتلال الفرنسي ودرء لكل تدخل في الأملاك الوقفية بالمغرب، أصدر السلطان مولاي يوسف أكثر من 30 ظهيرا (قانونا ساميا) لتنظيم الأحباس ولحمايتها من ترامي الإدارات المدنية والعسكرية الفرنسية عليها بالبيع أو الرهن أو نزع الملكية للمنفعة العامة وكذا حرصا منه على ألا تصرف مداخيلها في غير المصالح العائد نفعها على المسلمين.

إلا أن سلطات الحماية، رغم كل ذلك، أحدثت تغييرات جوهرية على نظام الوقف بالمغرب بل واستعملت العقارات الحبسية في سياستها التعميرية في العديد من المدن المغربية وعمدت إلى نزع ملكية العديد من العقارات الوقفية أو معاوضتها أو كرائها للأمد الطويل للمعمرين الأجانب، كما فوتت حقوق المياه الحبسية بالمدن المغربية للبلديات. وقد قدرت مساحة الأراضي الفلاحية الحبسية التي تم استعمالها لهذا الغرض في 10.000 هكتار.

ووعيا منا بمركزية الوقف في العمل الخيري، وتنويرا للرأي العام بأهمية هذا الموضوع ارتأينا فتح هذا الملف».

كما يشتمل العدد على مقالات متنوعة وقيمة، نذكر من بينها:

– ص.2: كلمة العدد: صناعة النخب المزورة والرجوع إلى إقامة الشريعة.

– ص.5: الشاذلي: السلفيون أمة منكوبة يعانون من التهميش و”الحكرة” السياسية.

– ص.6: هل السلفي مواطن مقدوح في وطنيته؟

– ص.7: (التنويريون) والإصلاح الديني.. قراءة في متاهات الطرح المستهلك (ح2).

          – المخالفات الشرعية في مقررات اللغة العربية في التعليم الثانوي التأهيلي (ح6).

– ص.8: ما هكذا يا منتصر حمادة تورد الأحكام.. حوار هادئ مع الأستاذ الفاضل منتصر حمادة عن السلفيات.

– ص.9: بعد القمني.. أكاديمية المملكة تستقبل الشرفي الذي زعم أن عقائد المسلمين مجرد أساطير.

        – من جديد.. “دوزيم” تتحدى المجتمع المغربي وتبث فيلما إباحيا يطبع مع الزنا والخيانة الزوجية.

– ص.10: حوار الشكراني في ملف “الأيام”.. حقائق ومغالطات.

– ص.11: هل “رساليون تقدميون” جمعية غير شيعية..؟

– ص. 12-13: قرآن وسنة..

           – حفظ بعض القرآن ثم نسيه.. ماذا يفعل؟

           – من آثار الإيمان باسم الله البصير.. تابع

           – فضائل شهر شعبان.

           – هل يكفي غسل واحد بنية الجمعة ورفع الجنابة؟

           – لا قطع إلا على من سرق ربع دينار فصاعدا.

– ص.14: مصابيح السبيل:

           – أحاديث لا تثبت في شهر شعبان.

           – فضل ليلة النصف من شعبان.

           – النهي عن الصيام في النصف الثاني من شعبان.

– ص.15: ديوان خطب الجمعة للعلامة الأديب محمد بوخبزة: النصيحة وأهميتها في الدين.

أسبوعية السبيل تتناول في ملف عددها 215: «الوقف بين التطبيق الشرعي والتوظيف العلماني»– ص.16-20/ ملف العدد: “الوقف بين التطبيق الشرعي والتوظيف العلماني“.

وهذه هي العناوين:

/ بين الأوقاف والحبوس.

/ لا خلاف بين الأئمة في مشروعية الوقف وأنه قربة إلى الله تعالى.

/ الوقف والوصية.

/ نماذج من الوقف عبر التاريخ الإسلامي من الشرق إلى الغرب.

/ أنواع وخصائص الوقف.

/ تقنين الوقف بالمغرب من ظهير 1913 إلى مدونة الأوقاف 2010.

/ الوقف بالمغرب: 80.000 هكتار من الأراضي الفلاحية و48.433 من الوحدات المبنية.

/ الحرب العلمانية على الوقف الإسلامي.

/ كيف نعيد الوقف إلى سابق عهده؟

/ الوقف والعمل الخيري في المغرب.

– ص.21: فقه التغيير في ضوء مراعاة قاعدة المصالح وسنة التدرج.

           – التربية الدينية عند علال الفاسي.

– ص.22: إنهم يكيدون كيدا!

– ص.23: سيادة نمط الحياة الاستهلاكي تحد يواجه الاستقرار الأسري.

           – الأستاذية السادسة الحلقة الخامسة: المحتوى الدراسي.

– ص.24: سلسلة منطلقات الخلاف بين أطياف السلفية المعاصرة (ج15).

موضة المراجعات تطال تنظيم الجهاد (سيد إمام الشريف يطلق النار على أيمن الظواهري

– ص.25: الاستمداد التربوي من قصص القرآن الكريم.

           – الربط على القلوب.

– ص.26: إدمان النظر يذهب بجمال الأشياء.

           – قصيدة: يوم لنا ويوم علينا.

– ص.27: واحة الأدب.

– ص.28: أبو زيد عبد الرحمن التمنارتي.

            – نحو معركة سيدي بوعثمان.

– ص.29: محمد المكي بن عزوز.. من القبورية إلى السلفية.

إضافة إلى أخبار وطنية ودولية، ومواضيع مختلفة في الملل والنحل، ومعلومات ونصائح في الطب والصحة الأسرية..

آخر اﻷخبار
2 تعليقان

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
16°
الأربعاء
17°
الخميس
19°
الجمعة
21°
السبت

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M