“إسرائيل” تستدعي السفير الروسي وموسكو تردّ.. وهذا هو السبب..

25 ديسمبر 2020 19:46

هوية بريس- محمد المكودي

قالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، يومه الجمعة، مستغربة استدعاء سفير روسيا لدى إسرائيل: “لقد فوجئنا برد الفعل الحاد على الأسئلة التي أثيرت في مقابلة سفيرنا لدى إسرائيل أناتولي فيكتوروف، مع صحيفة جيروزليم بوست. لقد نقلنا الموقف الوارد فيه مرارًا إلى زملائنا الإسرائيليين على مختلف المستويات. تتوافق جميع تصريحات السفير الروسي الواردة في المقال مع الموقف المعروف لروسيا بشأن الشرق الأوسط”.

وأفادت، حسب ما أوردته سبوتنيك الروسية، أن “روسيا تقيم بشكل إيجابي تطبيع علاقات إسرائيل مع جيرانها العرب ككل باعتباره فرصة لإنشاء قنوات جديدة للتواصل الحضاري على أساس الأعراف القانونية الدولية… وأن روسيا تنطلق من فرضية أن استمرار المواجهة ورفض الحوار لا يؤدي إلا لتعقيد إيجاد حلول لتسوية الصراع العربي الإسرائيلي”.

وأضافت زاخاروفا، نقلا عن نفس المصدر، أن “الجانب الروسي لطالما أكد أن القضية الفلسطينية كانت ولا تزال مركزية لضمان السلام في الشرق الأوسط، وبدون حلها، من المستحيل ضمان استقرار مستقر وطويل الأمد في المنطقة”.

وكانت الخارجية الإسرائيلية قد استدعت، في 9 من الشهر الجاري، السفير الروسي، أناتولي فيكتوروف، بسبب تصريحاته لصحيفة جيروزاليم بوست، والتي وجه فيها نقدا صريحا للدور الإسرائيلي في منطقة الشرق الأوسط، إذ جاء على لسانه: “المشكلة في المنطقة ليست في الأنشطة الإيرانية، ولكن في نقص التفاهم بين الدول وعدم الامتثال لقرارات الأمم المتحدة في النزاع العربي -الإسرائيلي والفلسطيني-الإسرائيلي”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
25°
25°
السبت
25°
أحد
24°
الإثنين
23°
الثلاثاء

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M