اختلاس 63 مليارا يجر المزيد من الشخصيات الوازنة إلى التحقيق

14 يناير 2022 16:54

هوية بريس-متابعة

ماتزال قضية اختلاس مبلغ 63 مليار سنتيم، تنضح بالجديد، والتي وقع في شراكها لحدود الساعة برلماني بجهة الدار البيضاء سطات.

وكشفت مصادر مطلعة أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء وجهت استدعاءات لعدد من الشخصيات النافذة، والتي يشتبه تورطها في ملف اختلاس المبلغ المالي السالف الذكر.

وأضافت نفس المصادر أن من بين المشتبه في ضلوعهم في هذه القضية شخصيات في سلك الإدارة الترابية والمؤسسات المالية.

وحري بالذكر إلى أن هذه القضية كانت قد تفجرت منذ حوالي شهر، عندما باشرت عناصر الفرقة الوطنية وبتعليمات من النيابة العامة تحقيقا في الموضوع، أسفر عن توقيف نائب برلماني، حيث لا يزال الأخير معتقلا على ذمة التحقيق.

ذات المصادر أكدت أن البرلماني يواجه تهما منها التزوير و النصب و الاحتيال على مؤسسات بنكية في مبلغ قدر بـ 63 مليار سنتيم، من خلال الاستعانة بشركات وهمية رفقة شركاء آخرين.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
17°
الأربعاء
17°
الخميس
16°
الجمعة
19°
السبت

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M