استنكار نفي أمريكا بوجود إبادة جماعية لمسلمي الروهنجيا

24 مارس 2016 23:54
جيش ميانمار يطمس أدلة مجازره في أراكان بحرق جثث الضحايا

هوية بريس – متابعة

الخميس 24 مارس 2016

استنكر ناشطون روهنجيون، تصريح وزارة الخارجية الأمريكية، أن ميانمار على الرغم من اضطهادها للروهنجيا المسلمين، لكنها لم تصل بعد إلى حد الإبادة الجماعية.

وذكر المدير العام لاتحاد روهنجيا أراكان، البرفسور وقار الدين مسيح الدين: أدلة كثيرة على وجود إبادة جماعية مثل: التهجير، والاعتقال القسري، والقتل الجماعي، وعدم التحقيق في حوادث القتل، وعدم الاعتراف بهم كأقلية أصلية، وفرض إجراءات تهدف إلى منع المواليد داخل الأقلية.

وأوضح مسيح الدين أن هناك مسؤولين بالحكومة الأمريكية وخارجها يؤكدون وجود إبادة جماعية للروهنجيا، مضيفاً أن موقف الخارجية الأمريكية من الممكن أن يكون سياسة في التعامل مع الحكومة الجديدة في ميانمار.

وصرح رئيس المركز الروهنجي العالمي، عبدالله معروف، أن تصريح الولايات المتحدة غير دقيق بالنظر إلى التحقيقات والتقارير الصادرة عن المنظمات والهيئات الحقوقية، والتي أشارت إلى وجود إبادة جماعية.

وشدد معروف على أن تنظر الولايات المتحدة بعين الإنصاف في هذه القضية بعيداً عن العلاقات الدبلوماسية والتجارية بينها وبين ميانمار.

من جانبه أوضح مسؤول قطاع الحقوق بالمركز، الدكتور طاهر محمد سراج، أن المركز الدولي لقانون حقوق الإنسان في جامعة ييل الأمريكية، ومنظمة “فورتيفاي رايتس” لحقوق الإنسان، أكدا في مؤتمر صحافي مشترك عقد في بانكوك، أن اضطهاد أفراد أقلية الروهنجيا الموجودة في ميانمار، هو بمثابة إبادة جماعية، وفقا للمفكرة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
12°
23°
أحد
22°
الإثنين
23°
الثلاثاء
27°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!