الأمم المتحدة: الموارد الطبيعية وراء 40% من الصراعات بالعالم

16 أكتوبر 2018 19:39
الأمم المتحدة: الموارد الطبيعية وراء 40% من الصراعات بالعالم

هوية بريس – وكالات

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إن أكثر من 40% من النزاعات المسلحة في العالم على مدى السنوات الستين الماضية “ارتبطت بالموارد الطبيعية”.

جاء ذلك في جلسة النقاش المفتوح بملجس الأمن، الثلاثاء، برئاسة مندوب بوليفيا الأممي ساشا يورينتيسوليس، والذي تتولي بلاده الرئاسة الدورية للمجلس الشهر الجاري.

وحذر من أن استغلال الموارد الطبيعية أو المنافسة عليها يمكن أن يؤدي إلى نشوب الصراعات العنيفة.

وتسلط الجلسة الضوء علي دور استغلال الموارد الطبيعية والوصول إليها والسيطرة عليها في اندلاع النزاعات المسلحة وتصعيدها واستمرارها.

كما تتناول عمليات الغزو غير الشرعي والإطاحة بالحكومات وما يتسبب فيه ذلك من كوارث إنسانية.

وأوضح غوتيريش، خلال الجلسة، أن “التوزيع غير العادل للموارد الطبيعية والفساد وسوء الإدارة يمكن أن يؤدي إلى الصراع، لا سيما في البلدان ذات المؤسسات الأضعف”.

وحذر من أن تلك الضغوط من شأنها “تفاقم الانقسامات العرقية أو الدينية الموجودة داخل المجتمعات وعبر الحدود”.

وأردف قائلا: “منذ عام 1990، تم تمويل 75% من الحروب الأهلية في إفريقيا -جزئيًا- من خلال إيرادات الموارد الطبيعية”.

وفي هذا الصدد، استشهد بأن استخراج المعادن والخشب والفحم والحياة البرية بصورة غير مشروعة تسبب في اندلاع العنف بجمهورية الكونغو الديمقراطية.

وأشار إلى أن تلك الموارد في الكونغو الديمقراطية منحت ما يقرب من مليار دولار للمتمردين والجماعات الإجرامية.

وشدد غوتيريش علي أهمية بذل المزيد من الجهود لتنظيم استغلال المعادن وبيعها وتجارتها.

وطالب في هذا الشأن بترتيبات تعاونية يشارك فيها المجتمع المدني والحكومات والمنظمات الإقليمية والدولية.

وأشار إلي أن “الأمم المتحدة تدرك إمكانية الإدارة المشتركة للموارد الطبيعية كوسيلة لمنع الصراعات وتعزيز التعاون الإقليمي من أجل السلام والتنمية المستدامة”، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
4°
17°
الخميس
18°
الجمعة
17°
السبت
21°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M