الباطنية… عداء قديم للأنبياء متجدد ومستمر!

17 مايو 2022 19:43

هوية بريس – ذ.طارق الحمودي

من هو “Jaggi Vasudev”، المشهور بـ”Sadhguru-سادغورو” الذي استقبله السعودي محمد العيسى الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي؟
سادغورو من الصوفية الهندوس، الذين يعتقدون وجود 36 مليون إله…كما يقول “سادغورو نفسه”!

يسلك هذا الدجال مسالك “الباطنية الزنادقة” في الاعتقادات، فهو “ملحد” لا يؤمن بوجود الله الخالق، ولا بالنبوة والأنبياء، ويرى أن المُوجد للعالم هو العالم نفسه، وأن الخالق موجود في المخلوق نفسه، بل يرى أنه ليس لوجود هذا العالم معنى، ولا غاية، ولذلك لا يجوز أن يحبس الإنسان نفسه في “أهداف” و”مقاصد”، ويرى أن الاعتقاد في الله تعالى والإلحاد وجهان لعملة واحدة، وأنه لا فرق بين المؤمن بالله وغيره من الملاحدة والزنادقة، على طريقة البوذا الأمير سيدهارتا غوتاما الذي سأله ملحد عن وجود الله فقال له: إنه موجود، وسأله مؤمن بوجوده فقال له: إنه غير موجود، على طريقة صوفية وحدة الوجود مثل بن عربي الحاتمي الصوفي، ومما يعتقده هذا الدجال تناسخ الأرواح، وأن الروح ترجع إلى بدن آخر بعد مفارقة الأول ،وهكذا، إلى أن تتخلص من سجن البدن للأبد …

هذا هو “الممسوخ” الموصوف بـ”الغورو” أي المعلم، الذي استضافه بالفرح والأحضان الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي… والذي يضع نفسه مثل زملائه في مقام “النبي”…

هذا، لتعرفوا… كيف يعمل الباطنية في العالم… بأنواعهم…
مشروعنا… نقيض لمشروعهم… إلى أن تقوم الساعة.

قال ربنا جل وعلا: “قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَدًا حَتَّىٰ تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَه“.

وأتذكر كلمة سمعتها من شيخنا بوخبزة في مثل هذا، قال: “نحن لا نلعب بديننا”.

ــــــــــــــــــــــــــــــ

ملاحظة: مصدري في هذه المعلومات… هو سادغورو نفسه!

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
22°
أحد
22°
الإثنين
23°
الثلاثاء
24°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M