الرميد: من حق الدولة تقييد الحريات حفاظاً على حق الحياة

02 نوفمبر 2020 21:07

هوية بريس-عبد الصمد إيشن

قال مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، إنه من حق الدول تقييد بعض الحريات حفاظا على الحق الأساس المرتبط بالحق في الحياة. مضيفا، أن هذا التقييد ينبغي أن يبقى في حدود الضرورة، وهو ما حرصت عليه السلطات المغربية من خلال التدابير المتخذة لمواجهة الجائحة، سواء منها التشريعية أو الإجرائية.

وتابع الوزير، في جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية، بمجلس النواب، اليوم الاثنين، بالقول “إذا كان البعض في الداخل أو الخارج قد سجل على السلطات المغربية ما اعتبر مبالغة في اعتماد المقاربة الأمنية خلال تدبير الجائحة، فإن الأرقام المعلنة تشير أن الأشخاص المخالفين بلغ عددهم إلى غاية 27 أكتوبر 2020، 162 ألفا و 444 شخصا، وهو عدد يهم عموم المخالفين بمقتضيات القانون الجنائي مع خرق حالة الطوارئ الصحية، والذين يوجد معظمهم في حالة سراح، وبعضهم في حالة اعتقال”.

وأشار أن عدد المعتقلين بسبب خرق حالة الطوارئ الصحية فينحصر في 797 قضية، مقابل متابعة 126 ألف و 270 شخص في حالة سراح. مردفا بالقول “إذا كان للأرقام أهميتها فإن الأهم من ذلك احترام الشرعية والمشروعية، حيث إذا كان من المهم مساءلة السلطات المغربية على الأعداد المسجلة، فإنه ينبغي قبل ذلك مساءلتها عن مدى احترامها للقانون سواء تعلق الأمر عند المتابعة أو عند الاعتقال”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
25°
الثلاثاء
25°
الأربعاء
30°
الخميس
29°
الجمعة

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M