السلطات الفرنسية تخلي مخيما للاجئين

19 سبتمبر 2017 17:20
السلطات الفرنسية تخلي مخيما للاجئين

هوية بريس – الزبير الإدريسي

أخلت السلطات الفرنسية مخيما عشوائيا للاجئين، قرب مدينة كاليه شمالي البلاد، صباح الثلاثاء، ونقلت سكانه إلى مراكز إيواء مؤقتة.

وشارك 200 شرطي في عملية إخلاء مخيم بويثوك الذي يضم قرابة 400 لاجئ، بينهم 56 طفلا ونحو 40 إمرأة، حسب بيان لشرطة المنطقة.

القروض.. التأمين.. البنوك الربوية .. هل توجد بنوك إسلامية بالمغرب؟ - ملفات وآراء

وتم نقل اللاجئين عبر حافلات إلى مراكز إيواء مؤقتة في مدن مجاورة.

ويعرف رئيس بلدية بلدة غراند سانت التي يقع فيها المخيم، داميان كريم، بتعاطفه مع اللاجئين الذين يقيمون في غابات المنطقة، ومطالبته بتحسين ظروف معيشتهم.

وسبق أن بعث رسالة إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يشرح فيها الأوضاع المزرية للاجئين في المنطقة، وطلب دعما بهذا الخصوص.

كما نشر كريم تغريدات متعاطفة مع اللاجئين، على تويتر، مرفقا بصور أطفال يفترشون التراب في الغابة؛ الأمر الذي أثار جدلا في الشارع الفرنسي.

ويتحين اللاجئون في المنطقة الفرصة للعبور إلى بريطانيا.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M