الكنبوري: ظهور “تبون” على “الجزيرة” مجاملة سياسية مقابل فتح مكتب القناة بالجزائر

09 يونيو 2021 18:47

هوية بريس – عابد عبد المنعم

اعتبر د. إدريس الكنبوري أن صحافي الذي أجرى الحوار مع الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون على في قناة الجزيرة كان ضعيفا وغير ممسك بملف العلاقات المغربية الجزائرية.

وأضاف الكاتب والروائي المغربي بأن منشط اللقاء بدا أنه يريد القفز على الموضوع حتى إن الرئيس الجزائري هو الذي أعاده إليه، وأن المقابلة لم تكن مهنية وكانت مقابلة سياسية للمجاملة بسبب فتح مكتب القناة بالجزائر، الذي يدخل في إطار المزايدة أيضا على المغرب.

الكنبوري اعتبر أن “ما يدعى الجمهورية الصحراوية مؤسسة للاتحاد الإفريقي فهذا تلبيس خال من الإبداع، وقفز على مرحلة تأسيس منظمة الوحدة الإفريقية في الدار البيضاء التي لم تكن فيها شيء بهذا الاسم وكيف فرضتها الجزائر في بداية الثمانينات مما دفع المغرب إلى الانسحاب. أما الاتحاد الافريقي فإن عضوية ما يسمى الجمهورية كانت أوتوماتيكية لأن ما حصل هو تغيير الاسم. هذه الأكاذيب دليل على النوايا السيئة تجاه المغرب”.

وأشار المحلل السياسي المغربي في تدوينة على صفحته بالفيسبوك إلى أن الرئيس الجزائري مارس خلال اللقاء التلبيس على المشاهدين والرأي العام الجزائري وأكثر من الأكاذيب، عكس ما قال فإن المغرب هو من دعا إلى التفاوض وإعادة فتح الحدود والخطب الملكية موجودة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
21°
الإثنين
21°
الثلاثاء
23°
الأربعاء
24°
الخميس

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!