منع مغربية منقبة من دخول فندق بمراكش والسلطات الأمنية تتدخل لصالحها

02 سبتمبر 2016 11:55

هوية بريس – الزبير الإدريسي

منع مدير فندق تابع لشركة إسبانية بمدينة مراكش٬ امرأة مغربية رفقة زوجها٬ من دخول فندق مصنف أول أمس الأربعاء.

المدير الذي يحمل بدوره الجنسية الإسبانية٬ وفي تصرف عنصري وغير قانوني٬ لم يحترم البلد الذي يستضيفه٬ ولا أهله المضيافين٬ أصر بشكل غريب على عدم دخول زوجة الموظف بالمكتب الشريف للفوسفاط٬ بسبب لباسها٬ مؤكدا على ضرورة نزع ذلك اللباس لكي تتمكن من الدخول٬ رغم أن العائلة كانت حجزت من قبل.

هذا التصرف المنبثق عن عقلية عنصرية استعلائية استعمارية٬ دفع بالزوجين إلى التمسك بموقفهما٬ ماأدى لدخول جهات أمنية عليا على الخط٬ فحضرت عناصر الاستعلامات العامة٬ ومصالح السلطة المحلية٬ وعناصر أمنية أخرى٬ إلى هذا الفندق٬ الذي يريد فرض عنصريته على زبائنه في بلادهم٬ ليتم في النهاية إنصاف المرأة المنقبة٬ والسماح للزوجين بدخول الفندق.

آخر اﻷخبار
6 تعليقات
  1. أعلن تضامني مع هذه السيدة، وأدعو السلطات إلى معاقبة هذا المدير جبرا للضرر النفسي الذي وقع بهذه السيدة وأسرتها.
    كما أدعو إلى اتخاذ إجراءات ضد كل من يعتدي على المنتقبات بغير وجه حق، سواء في الإدارات أو المدارس أو الكليات…

    ما زلت أذكر ذلك اليوم الذي ذهبت فيه إلى الدائرة للحصول على بعض الأوراق، فأخذت بعض الموظفات بإيذائي بكلماتهن، مع أنهن تعرفن على هويتي، في البداية كنت وحدي في المكتب، ثم أخذ الناس بالدخول، وأرادت إحدى الموظفات أن تسخر مني أمام الآخرين، لكنها وجدت قطا مفترسا بالمرصاد. قلت لها بلسان الحال: إذا كنت تريدين المبارزة فهيا للمبارزة.
    if you wanna fight, let’s do it

  2. تخيلوا معي لو كان العكس .لو ملتحي او حتى غير ملتحي ولكن غيور على دينه ومنع متبرجة من دخول متجره او فندقه او ما شابه بدعوى لباسها .لتزعزعت البلاد في الداخل والخارج وكأن تسونامي ضرب وظهرت الجمعيات والمنظمات والدعاوى هذه تضرب السياحة وهذه تضرب الحقوق لكنه العقوق الذي نجني ثماره بسبب بعدنا عن ديننا حنى صرنا ننتظر من يأتي ليسيرنا وينظم امورنا على هواه

  3. أحيي السلطات على دفاعهم عن حق هاته السيدة في لبس النقاب و على دفاعهم على هوية البلد.
    أحيي الزوجين على استماتتهما في الدفاع عن حقهما و هوية بلدهما.
    يجب معاقبة مدير هذا الفندق الذي أهان الحكومة و المغاربة قاطبة بتصرفه العنصري الإسلاموفوبي

  4. ” دخلناهم يشربوا الرايب قالو حقنا في الزرابي” سمحنا لهم في التمتع بخيرات بلدنا ، فحاولوا سن قوانينهم علينا وفرضها أيضا ،لايجب السكوت على هكذا تصرف وإلا سنجد أنفسنا نُرفض من قبل البقال والخباز والجزار بدعوى الرجعية والتخلف فنؤمر بإزالة حجابنا ونقابنا إن أردنا خبزا أو سكرا ” فردوا البال ” ……

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
21°
الجمعة
23°
السبت
23°
أحد
23°
الإثنين

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!