بسبب جيل “زِدْ z”.. الجيش الأمريكي يعاني عجزاً خطيرا ومُأرقا!

06 أكتوبر 2022 21:25

هوية بريس – وكالات

يعاني الجيش الأمريكي من عجز في التجنيد يقدر بـ 15 ألف جندي، فيما قال مراقبون إن السبب بشكل رئيسي هو أن الغالبية العظمى من جيل “z” ليسوا مؤهلين ولا يميلون إلى الالتحاق بالنشاطات العسكرية، وفقاً لما نشره موقع Business Insider الأمريكي، الخميس 6 أكتوبر 2022.



فوفقاً لدراسة أجراها البنتاغون لعام 2020 ونُشرت لأول مرة على موقع Military.com الجمعة الماضية، كان 77% من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 17 و24 عاماً غير مؤهلين للخدمة العسكرية، بزيادةٍ قدرها 6% عن الدراسة الأخيرة في عام 2017.

وفقاً للتقرير، فإن غالبية الـ77% لم يكونوا مؤهلين لأسباب متعددة. ولكن من بين أولئك الذين لديهم سبب واحد فقط، كانت “زيادة الوزن” و”تعاطي المخدرات والكحول” و”الصحة الطبية/الجسدية” و”الصحة النفسية” الأكثر انتشاراً بنسبة 11% و8% و7% و4% على التوالي.

من جانبه، قال السيناتور توم تيليس، من ولاية كارولينا الشمالية: “بصراحة، أشعر بالقلق، لأننا الآن في الأيام الأولى لتهديد طويل الأمد لقوة المتطوعين بالكامل، مع وجود عدد صغير ومتناقص من الأمريكيين المؤهلين والمهتمين بالخدمة العسكرية”.

وفي حين أن الأهلية لا تزال مصدر قلق، هناك عقبات أخرى جعلت التجنيد صعباً في السنوات الأخيرة.

أدت الجائحة إلى إغلاق طرق التجنيد الشخصية التقليدية، ويبدو أن التحول إلى تطبيق زووم للمحادثات أثبت فعاليته بشكل هامشي فقط. وتكهن البعض بأن الفضائح المختلفة، وكذلك الإزالات الإضافية من قوائم التجنيد التي أعقبت هجمات الحادي عشر من شتنبر، قد تساهم أيضاً في النقص.

مكافآت لم تحل المشكلة

يواجه الجيش النقص نفسه الذي تتعامل معه الشركات الأمريكية. مع استمرار ارتفاع فرص العمل وتقديم الشركات أجوراً وامتيازات أعلى، اختار العديد من الشباب مسارات وظيفية أخرى في السنوات الأخيرة.

رداً على ذلك، بدأ الجيش في تقديم مكافآت تسجيل دخول تصل إلى 50 ألف دولار لأداء بعض الأدوار. لكن من الواضح أن هذا لم يحل المشكلة.

اعتباراً من عام 2021، كان 56% من الأمريكيين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و25 عاماً يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، وفقاً لأبحاث جونز هوبكنز، وهو رقم ارتفع في العقود الماضية.

في حين أنه ليس من غير المألوف بالنسبة للمجندين الذين لا يستوفون متطلبات الدهون في الجسم الحصول على إعفاءات -ما يصل إلى 8% من الجيش يعانون من زيادة الوزن منذ عام 2016- لا يزال هذا يمثل عقبةً أمام التجنيد العسكري.

يمكن أيضاً أن يكون المجندون العسكريون غير مؤهلين إذا كانوا يعانون من بعض اضطرابات الصحة النفسية، مثل الفصام أو الاضطراب ثنائي القطب. حتى تاريخ علاج القلق أو الاكتئاب يمكن أن يكون عقبة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
19°
الجمعة
19°
السبت
19°
أحد
21°
الإثنين

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M