بعد رفع الحجر الصحي.. إسبانيا تفرض قيودا “غريبة” على مواطنينها

06 مايو 2020 12:26

هوية بريس – متابعات

فرضت الحكومة الإسبانية مجموعة من القيود الاستثنائية على مواطنيها الراغبين في ممارسة الرياضة، وذلك عن طريق تخصيص أوقات زمنية معينة لكل فئة عمرية.

حيث سمح للناس في يوم الثلاثاء 5 ماي 2020، بالخروج لممارسة الرياضة -وليس التسكع- في أوقات محددة فقط لكل فئة عمرية، وذلك لتقليل فرص الازدحام وحماية كبار السن من التعرض المحتمل للمرض.

وخصصت سبع ساعات للأطفال الأقل من 14 عاما، ولكن على أن يرافق كل طفل شخص راشد، وأن يبقوا في محيط ميل واحد من المنزل لمدة ساعة واحدة فقط.

كما وقف رجال الشرطة مرتدين الكمامات لضمان تنفيذ التعليمات، وطُلب كذلك من الناس ألا يقودوا سياراتهم إلى مكان مختار لممارسة التمرينات، وأن يتركوا الشوارع فارغة لراكبي الدراجات وممارسي رياضة العدو والمشي الذين تفصل بينهم مسافة 6 أقدام تقريبا، بحسب ما نقلت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية.

وقسمت فترات اليوم على النحو التالي:

من السادسة إلى العاشرة صباحا: فترة للراشدين: حيث مارس الراشدون الرياضة على مدار 4 ساعات.

من العاشرة صباحا إلى الظهيرة: البالغون من العمر 70 عاما فما فوق.

من الظهيرة إلى السابعة مساء: الأطفال تحت 14 عاما.

من الساعة الثامنة إلى الحادية عشرة مساء: فترة الراشدين.

يذكر بأن إسبانيا بدأت، يوم السبت 2 ماي، بتخفيف إجراءات العزل العام التي فرضت لمكافحة فيروس كورونا، لأول مرة منذ سبعة أسابيع.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
17°
الخميس
16°
الجمعة
19°
السبت
20°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M