بنعلي تكشف آخر مستجدات “الغبار الأسود” بالقنيطرة

24 يناير 2023 19:34

هوية بريس – متابعات

كشفت ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، أنه سيتم خلال الأسابيع المقبلة تعزيز مدينة القنيطرة بمحطة ثانية لرصد جودة الهواء، مشيرة إلى أنه سيتم تثبيتها في منطقة ولاد وجيه، بدعم مالي يبلغ 1,5 مليون درهم.



وأوضحت بنعلي، في جوابها حول سؤال شفوي للفريق الاشتراكي بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء 24 يناير، حول الغبار الأسود الذي يهدد صحة وسلامة ساكنة مدينة القنيطرة، أنه تتم عملية تتبع جودة الهواء بالقنيطرة بشكل يومي من طرف المكتب الوطني للدراسات ورصد التلوث، حيث يتم مقارنة هذه الجودة مع المعايير والعتبات المعمول بها.

وأبرزت بنعلي أن المعطيات المتوصل إليها أبانت أن جودة الهواء بمدينة القنيطرة، ما بين الأشهر الأولى لسنة 2022، تعتبر جيدة، فيما تم ملاحظة تدهور مؤشر جودة الهواء خلال شهري نونبر ودجنبر في سنة 2022، بعدما وصل هذا المؤشر إلى المستوى “متوسط”.

لذلك، تم، بحسب الوزيرة، عقد لقاءات مع جمعيات المجتمع المدني المهتمة بالشأن البيئي بمدينة القنيطرة، تحت اشراف السلطة الإقليمية، وتم عرض المعطيات المتعلقة بجودة الهواء والنتائج المتوصل إليها، بتنسيق مع السلطات البيئية والمختبر الوطني للدراسات ورصد جودة الهواء والشرطة البيئية، وتم التأكيد على أن عملية المراقبة لازلت متواصلة بالمدينة، بما فيها المناطق الصناعية وكذا عملية الجزر عند الاقتضاء.

وفيما يخص المحطة الحرارية المتواجدة بالقنيطرة، ذكرت الوزيرة أن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب حث على تشغيليها بطريقة جزئية ولفترة زمنية محدودة، لدعم الشبكة الكهربائية خلال ظروف جد استثنائية، وفي حالة الطوارئ عند توقف المحطات الأساسية.

لذلك، تضيف بنعلي، تشغل الوزارة بتنسيق مع المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب على الاستغناء، بشكل نهائي، على هذه المحطة والاعتماد على محطات جديدة في إطار مخطط التجهيز 2023-2027، والذي سيعتمد في اجتماع المجلس الإداري المقبل للمكتب.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
1°
16°
الخميس
18°
الجمعة
17°
السبت
16°
أحد

كاريكاتير

حديث الصورة

المغرب كندا
128M512M