حركة التوحيد والإصلاح تدين الهجوم الذي استهدف أحد فنادق العاصمة المالية باماكو

23 نوفمبر 2015 18:59
حركة التوحيد والإصلاح تدين المحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا

هوية بريس – متابعة

الإثنين 23 نونبر 2015

توصلت “هوية بريس” بنسخة من بيان لحركة التوحيد والإصلاح تدين فيه الهجوم المسلح الذي استهدف فندق “راديسون” في العاصمة المالية باماكو، وتعبر فيه الحركة عن تعازيها وتضامنها أسر وعائلات الضحايا.

وإليكم نص البيان:

“على إثر الهجوم الذي استهدف يوم الجمعة 08 صفر 1437هـ موافق 20 نونبر 2015م، أحد فنادق العاصمة باماكو في مالي، وأسفر عن عدد من القتلى برصاص مسلحين احتجزوا عشرات من الرهائن داخل الفندق.

فإننا في حركة التوحيد والإصلاح إذ نستنكر هذه الجريمة الإرهابية الشنيعة، نعلن ما يلي:

– إدانتنا المطلقة لهذا الهجوم الإرهابي وللجهة التي أعلنت مسؤوليتها عنه، لما فيه من إزهاق لأرواح بريئة واعتداء ظالم وترويع للآمنين.

– تعازينا ومواساتنا وتضامننا مع أسر وعائلات ضحايا هذا الهجوم الإرهابي من مختلف الجنسيات، ومع الشعب المالي بمختلف هيئاته ومؤسساته الرسمية والشعبية، سائلين المولى عز وجل الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

وحرر في الرباط بتاريخ 10 صفر 1437هـ موافق 22 نونبر 2015م.

إمضاء: عبد الرحيم شيخي

رئيس حركة التوحيد والإصلاح”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
11°
16°
الخميس
17°
الجمعة
17°
السبت
18°
أحد

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M