خطوات عاجلة لاحتواء “الوضع الوبائي” بطنجة ووالي الجهة يعلن عن مجموعة من التدابير

13 أغسطس 2021 21:44

هوية بريس – متابعات

تعبأت جميع السلطات بمدينة طنجة لدعم العرض الصحي الموجه لمرضى فيروس “كورونا”، وترأس محمد امهيدية شخصيا سلسلة من الاجتماعات الماراطونية جمعته بمختلف المصالح الجهوية والإقليمية المختصة خاصة رجال السلطة والمسؤولين بالقطاع الصحي.

وأفضت هذه التعبئة إلى اتخاذ مجموعة من التدابير ذات الطابع الاستعجالي، همت على الخصوص الرفع من الطاقة الإستيعابية لأقسام العناية المركزة الخاصة بالحالات الحرجة للمصابين بالفيروس التاجي، وتخصيص ثلاث مؤسسات صحية بالكامل لعلاج مرضى “كورونا”، فضلا عن الشروع في إحداث مستشفى ميداني بسعة 100 سرير وكذا تنظيم عملية مراقبة المرضى ومراكبتهم وتقديم العلاج لهم.

وفي هذا الإطار، أقامت، وفق “المساء”، المصالح الصحية بتعاون مع السلطات جناحا جديدا للعناية المركزة بالطابق الثاني من مستشفى الدوق دي طوفار يضم عشرين سريرا مجهزا تقنيا ولوجيستيا بالطاقم البشري اللازم لاستقبال الحالات الحرجة للحاملين لفيروس كورونا أو إحدى سلالاته المتحورة.

كما أن قسم الإنعاش بالطابق السفلي من المستشفى ذاته، تعزز بسبعة أسرة جديدة كاملة التجهيز شرعت فعليا في علاج المرضى، فصار المستشفى بالكامل مخصصا لخدمات العناية المركزة للحالات الحرجة من المصابين بالفيروس التاجي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
11°
16°
الخميس
17°
الجمعة
17°
السبت
18°
أحد

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M