قضية الفرنسي الذي دهس أغناما ضواحي المحمدية تعود إلى الواجهة

08 أكتوبر 2020 12:32

هوية بريس-متابعة

تعود قضية دهس أغنام بمنطقة المنصورية بضواحي المحمدية، إلى الواجهة، بعد المثول المرتقب للفرنسي “ميشيل شيل” المتورط في عملية الدهس، أمام محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، يوم الجمعة المقبل.

وفي 19 ماي الماضي، قضت المحكمة في حق بالسجن شهرا نافذا، وتعويض صاحب القطيع بمبلغ مالي قدره 20 ألف درهم، بعدما وجهت له “تهم تتعلق بالتهديد بالقتل وأيضا بقتله الحيوانات”، وقرر صاحب القطيع استئناف الحكم بعدما اعتبره “حكما مخففا”.

وكان الفرنسي “ميشيل” قد تقدّم بدوره بشكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمدينة بنسليمان ضد الشاب الذي وثق واقعة الدهس في فيديو تم تداوله على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
23°
الأربعاء
25°
الخميس
25°
الجمعة
23°
السبت

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!