كان الموقف صادما.. طبيب أسعف مصابي قطار مصر فوجد ابنته جثة

02 سبتمبر 2022 21:19

هوية بريس – وكالات

لم يكن الموقف سهلا على طبيب مصري هرع لإسعاف مصابي حادث تصادم قطار بباص ركاب في محافظة الشرقية بمصر اليوم الجمعة.

فقد تفاجأ الدكتور علاء عبدالسلام، طبيب الطوارئ في مستشفى فاقوس المركزي، حين كان يحمل المصابين بالحادث واحداً تلو الآخر مؤدياً عمله، بابنته بين المتوفين.

فارتسمت الصدمة على وجهه، ولم تسعفه دموعه من قساوة ما رأى، إلى أن سمعه الحاضرون يردد كلمات غير مفهومة بينها: “لا إله إلا الله.. اللهم أجرنا في مصيبتنا”.

وتوفيت الفتاة وفق المعلومات، بمجرد وصولها المستشفى، في حين لم يستطع والدها إنقاذها، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة.

زوجته وأبناؤه بحالة حرجة
يذكر أن عائلة الطبيب كانت من بين المصابين في الحادث الذي أدى إلى وفاة ابنته، بينما تقبع زوجته بالعناية المركزة بحالة خطرة ومعها أبناؤه.

من الحادث

وارتفع عدد ضحايا حادث اصطدام قطار بسيارة ميكروباص قرب مزلقان قرية إكياد، التابعة لدائرة مركز شرطة فاقوس بمحافظة الشرقية، إلى 3 وفيات، فيما تأكد إصابة 10 أشخاص آخرين جراء الحادث.

كما جرى نقل الجثث الثلاث إلى مشرحة مستشفى فاقوس المركزي، والتحفظ عليها تحت تصرف جهات التحقيق.

إلى ذلك، دفع مرفق الإسعاف بمحافظة الشرقية بـ 8 سيارات إسعاف نقلت المصابين جميعا إلى مستشفى فاقوس المركزي لتلقي الإسعافات الطبية والعلاج اللازم.

يذكر أنه غالباً ما تشهد البلاد حوادث سير قاتلة لاسيما في قطاع سكك الحديد، على الرغم من كافة الجهود التي تبذلها السلطات لتحديث بعض السكك والطرقات المتهالكة.

وتتكرر حوادث المرور هذه عادة لأسباب عدة أبرزها ضعف الالتزام بقواعد القيادة والصيانة الدورية للسيارات، حسب العربية.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
4°
17°
الخميس
18°
الجمعة
17°
السبت
21°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M