ماكرون يعبر عن خيبة أمله في الإعلام الغربي

16 نوفمبر 2020 19:50

هوية بريس- الدكتور إياد القنيبي

ماكرون يعبر عن خيبة أمله في الإعلام الغربي، وخاصة الأميريكي، وأنه لم يقف مع فرنسا كما كان متوقعاً.

خبر تتصبحون به !

في مقال نشرته نيويورك تايمز أمس: الرئيس الفرنسي يتهم الإعلام الناطق بالإنجليزية بشرعنة العنف. و يصف الإعلام الأميريكي بالتباطؤ عن إظهار التضامن مع “الجمهورية الفرنسية المحاصرة”.

ويقول: “عندما هوجمت فرنسا قبل خمس سنوات (يقصد الهجوم على ملعب الكرة والمقاهي في محيط باريس)، وقفت معنا كل أمم العالم. والآن أرى عدة صحف من دولة تشاركنا نفس القيم، دولة هي وريثة للتنوير والثورة الفرنسية (يعني أن أميريكا مدينة لقيم “التنوير” الفرنسية)، ومع ذلك أرى هذه الصحف تُشَرعن العنف، وتقول أن فرنسا هي سبب المشكلة لأن عندها عنصرية وإسلاموفوبيا، وهذا يجعلني أقول أن القيم التي تأسست عليها هذه الدولة (أميركيا) قد ضاعت”.

ويقول المقال أن ماكرون غضب بشكل خاص من مقال في الفاينانشل تايمز عنوانه: (حرب ماكرون على الانفصالية الإسلامية تزيد فرنسا انقساماً)
للعلم، هذه الدول بينها حسابات، واستمرار فرنسا في الاستفادة من مستعمراتها القديمة لا يسر أميركيا، بل هي تعتبر فرنسا ودولاً أوروبية أخرى “ركاباً مجانيين” في القطار الأميريكي الذي يجب أن يستأثر بخيرات المستعمرات القديمة.

ومع ذلك نقول لكم: ردة فعل المسلمين تؤلم فرنسا… والتي إن استمررنا فستكون عبرة لمن يتهجم على ديننا بهذا الشكل.
ولذلك مستمرون في #مقاطعة المنتجات الفرنسية

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
21°
أحد
21°
الإثنين
21°
الثلاثاء
23°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!