مثير.. نائب برلماني: لي كيتكيف ما كيديرش الجريمة..! ولفتيت يبتسم (فيديو)

29 أبريل 2021 17:31

هوية بريس – عابد عبد المنعم

أثار تدخل نور الدين مضيان، النائب البرلماني عن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، حول موضوع تقنين القنب الهندي استياء لدى المتابعين.

حيث زعم البرلماني عن حزب الاستقلال أن من يدخن الكيف لا يقترف الجرائم، ومادام أن هذا النبتة قد قننتها دول أوربية وغيرها، وسمحت بها منظمة الصحة العالمية فإن هذه النبتة، وفق قوله، لا تشكل خطرا على صحة المواطنين.

وأستمر مضيان، أمام وزير الداخلية الذي بدا مستمتعا بتدخله، بأن التدخين أخطر من الكيف وهو مقنن، ليشير بعد ذلك بأن ما يجب التصدي له هو المخدرات القوية والخمر، أما “العشبة البلدية”، وفق قوله، فهناك أشخاص يستعملونها في السبعين سنة ولازالو يتمتعون بصحة جيدة.

هذا وعلق متابعون على تصريح مضيان واعتبروه سطحيا ومؤسفا في الوقت نفسه، لأنه، وفق قولهم، صدر عن حزب محافظ زعيمه علال الفاسي “ياحسراه”، وثانيا من العيب والعار أن يحلل برلماني ينوب عن الشعب موضوعا خطير وحساسا بأسبوب الحلقة والتهريج.

وأضاف آخرون بأن هناك كثيرا من البشر في سن متقدم يعاقرون الخمر ويشربون الدخال، ويتمتعون بصحة جيدة، فهل نقول بحلية الخمر ورفع التجريم عنه والكارو وما شابه.

وأشار بعض المعليقين بقوله “من الجيد أننا انتقلنا من الحديث عن تقنين القنب الهندي لأغراض طبية وتجميلية، إلى التكياف، المشهد بات واضحا أكثر.. شكرا مضيان”.

تجدر الإشارة إلى أن هناك دراسات علمية أكدت خطورة نبتة الكيف لا على الفرد فحسب بل على النسيج المجتمعي والجهات التي يزرع فيها.

مداخلة قوية للمقرئ أبو زيد حول “القنب الهندي” تغضب وزير الداخلية

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
21°
أحد
21°
الإثنين
21°
الثلاثاء
23°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة

صورة.. العزة والشموخ والثبات.. صورة مقدسي يصلي رغم هجوم جنود الاحتلال الصهيوني!!