مجددا الأزمي يتهم “الأخبار” بالكذب والافتراء والهوس والمرض المزمن

07 أغسطس 2019 09:41

هوية بريس – متابعات

مجددا خرج إدريس الأزمي الإدريسي ببيان حقيقة حول ما نشرته أمس الثلاثاء جريدة “الأخبار”، تحت عنوان: “من يكذب على الرأي العام.. الأخبار أم الأزمي؟”، واعتبر عمدة مدينة فاس أن ما جاء في الخبر محض كذب وافتراء.

وأوضح الأزمي أن “الأخبار” كذبت في عدديها ليوم السبت 3 غشت 2019 ويوم الثلاثاء 6 غشت 2019، حين تحدثت في عدد السبت عن صدور قرار يقضي بإغلاق المخيم لعدم توفره على شروط السلامة لاحتضان الأطفال، ولعدم توفره على ترخيص للوزارة الوصية، وحين تنشر اليوم في عدد الثلاثاء كدليل محضرا قديما قبل تدخل الجماعة وليس القرار الذي ادعته وأخبرت به في العدد السابق الرأي العام.

وأضاف الأزمي “الحقيقة أنه ليس هناك أي قرار، وقد سبق ونفيت ذلك في البيان السابق، حيث أوضحت أنه ليس هناك أي قرار يقضي بإغلاق المرفق المذكور كما ادعت الأخبار، لأن الأمر لا يتعلق بمخيم أو بمرفق تابع لمؤسسة أخرى، وإنما يتعلق الأمر بمرفق جماعي قامت الجماعة بصيانته وتهيئة مسابحه، وهو لا يحتاج ولا يتطلب أية رخصة لفتحه في وجه المرتفقين”.

وأوضح بأن “الحقيقة كما سبق وبينت أن المركب يتوفر على مسابح مفتوحة في وجه الأطفال للاستجمام والسباحة، ولا يوفر كما هو شأن المخيمات الأكل والمبيت وخدمات أخرى، ولا علاقة له ببرنامج عطلة للجميع ولا بخريطة التخييم كما تحاول الأخبار جاهدة أن تصطنع ذلك”.

ليختتم بيانه بقوله “الأخبار كَذَبَت حين ادعت بهتانا وإمعانا في الكذب أن “جماعة فاس أعلنت عن تنظيم الأيام الصيفية بشراكة مع جمعيات مقربة من الحزب الحاكم”، وعن “فتح المخيم الحضري التابع للمجلس الجماعي في وجه جمعيات موالية لحركة التوحيد والإصلاح وحزب العدالة والتنمية”، وهو كذب وهوس ومرض مزمن، لا تملك عليه الأخبار أي دليل، كما لا تملك شجاعة الاعتذار عنه”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
16°
أحد
16°
الإثنين
16°
الثلاثاء
17°
الأربعاء

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M