منظمة حقوقية تدين جرائم “عصابة البوليساريو” في حق الطفولة

18 يناير 2022 09:50
اعتصام في جنيف للتنديد بمأساة الأطفال المجندين في مخيمات تندوف

هوية بريس-متابعة

استنكرت المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد بشدة، ظهور أطفال بزي عسكري، وهم يستقبلون المبعوث الأممي إلى الصحراء المغربية، معتبرة ذلك “تمردا خطيرا على القوانين والمواثيق والعهود الإنسانية الدولية، ولا سيما تلك المتعلقة بحقوق الإنسان”.

وقالت المنظمة، في بيانها الاستنكاري، إنها  “تستهجن خروقات عصابة البوليساريو للقانون والأعراف الدولية، والسكوت غير المبرر للمنتظم الدولي على هذه الانتهاكات، رغم الحماية التي يمنحها القانون الدولي وتمنحها الأعراف الدولية للأطفال في النزاعات المسلحة”.

وأبرزت الهيئة الحقوقية، أن “عصابة البوليساريو تقوم بفصل الأطفال عن عائلاتهم بهدف تجنيدهم وتعريضهم للقتل والتشويه والاعتداء الجنسي واستغلالهم أبشع استغلال”. مشددة على أن “هذا العمل محظور بمقتضى اتفاقية حقوق الطفل والميثاق الإفريقي لحقوق ورفاهية الطفل، وأيضا بمقتضى النظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية وجميع الأعراف الدولية”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
11°
24°
السبت
22°
أحد
21°
الإثنين
23°
الثلاثاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M